بحر إيجه يبتلع لاجئين بينهم 6 أطفال

12434239_10153399594447875_1017047474_n.jpg

لقي 81 مهاجرًا حتفهم بينهم 6 أطفال، إثر غرق مركبهم قبالة السواحل الغربية لتركيا في بحر إيجه، فجر اليوم الخميس 24 كانون الأول.

وقالت وكالة الأناضول التركية إن المركب كان في طريقه إلى جزيرة ليسبوس اليونانية، مردفةً أن المركب أبحر بحمولة زائدة من بلدة ديكيلي غرب تركيا، وانقلب بسبب سوء الأحوال الجوية وارتفاع الأمواج.

الوكالة لفتت إلى أن فرق خفر السواحل التركية بدأت عمليات بحث وإنقاذ في المنطقة بعد تلقيها بلاغًا بغرق القارب، مشيرةً إلى أنها أنقذت 21 شخصًا، فيما تواصل البحث عن مفقودين آخرين.

وكان قارب آخر انقلب بسبب امتلائه باللاجئين، أمس الأربعاء، أمام إحدى الجزر اليونانية في بحر إيجة، وقتل إثر ذلك 13 شخصًا.

وقالت منظمة الهجرة العالمية، الأسبوع الجاري، إن أكثر من مليون لاجئ وصلوا إلى الدول الأوروبية، بينهم 970 ألفًا عبر البحر المتوسط، مشيرةً إلى أن 3695 شخصًا لقوا حتفهم أو مازالوا مفقودين”بعد خوضهم الرحلة بقوارب غير مناسبة لعبور البحر”.

واعتبرت المنظمة أن السبب الرئيسي في الهجرة إلى أوروبا هو عدم توفر الحقوق الأساسية للاجئين في هذه البلدان ومن ضمنها حق العمل، مشيرةً إلى أن اللاجئين الذين انتظروا فترات طويلة توجهوا في النهاية إلى أوروبا للحصول على حقوقهم التي أعلن عنها ميثاق الأمم المتحدة للاجئين في جنيف 1951.

تابعنا على تويتر


Top