روسيا تستبدل وحداتها العسكرية في مطار حميميم

3354.jpg

وصلت وحدة مشاة البحرية إلى مطار سيفاستوبول العسكري في شبه جزيرة القرم، بعد الانتهاء من تنفيذ مهامها الخاصة في مطار حميميم باللاذقية، حسبما نشرت وكالة سبوتنيك الروسية، اليوم الاثنين 28 كانون الأول.

وزارة الدفاع الروسية قالت إن عودة الوحدة اليوم “تأتي في إطار عملية المداورة التي ستكتمل قبل نهاية كانون الأول الجاري، لتحل في إطارها وحدة جديدة من الجنود مكان رفاقهم من أسطول البحر الأسود لمواصلة مهمة حماية قاعدة حميميم”.

وكانت الوزارة أعلنت نهاية الأسبوع الماضي أن سلاح الجو الروسي نفذ أكثر من 5 آلاف “طلعة قتالية في سوريا”، منذ بدء عملياته في 30 أيلول الماضي.

وقال قائد القوات الجوية الروسية، فيكتور بونداريف، أمس الأحد، إن القاذفات الروسية “لم تقصف أبدًا منشآت مدنية مثل المدارس والمستشفيات والمساجد”، رافضًا الاتهامات الموجهة إلى المجموعة الجوية الروسية في سوريا بهذا الخصوص.

وتستمر روسيا بحشد قواتها في سوريا بإشراك أعدادٍ أكبر من المقاتلين واستخدامها منظومات صواريخ متطورة إلى جانب غاراتها التي تنفذها المقاتلات الروسية منطلقة من مطار حميميم في اللاذقية، بينما تحاول التوغل برًا باستحواذها مؤخرًا على مطار الشعيرات (طياس) في ريف حمص.

تابعنا على تويتر


Top