“المفوضية تواجه أوقاتًا عصيبة”.. فيليبو غراندي مفوّض جديد لشؤون اللاجئين

45643.jpg

عينت الأمم المتحدة فيليبو غراندي مفوضًا ساميًا لشؤون اللاجئين خلفًا لأنطونيو غوتيريس، الذي استقال بعد 10 سنوات من توليه المهمة.

الإيطالي غراندي، 58 عامًا، عمل مفوضًا عامًا لوكالة أونروا بين عامي 2010 و2014، ونائبًا لمفوضها العام لمدة 5 سنوات منذ عام 2005.

وعقب تعيينه، أكد فيليبو غراندي أن المفوضية تواجه أوقاتًا عصيبة، وحث على بذل مزيد من الجهود للتعامل مع المشكلات التي تسببت في نزوح الملايين حول العالم.

ووصل المفوض الجديد إلى مقر المفوضية في جنيف، اليوم الاثنين 4 كانون الثاني، وقال في بيانه إن المنظمة تخوض ظروفًا استثنائية صعبة.

واعتبر غراندي أن “الصراعات المتعددة تسببت في عمليات نزوح جماعي، وتحديات جديدة في الحصول على اللجوء، وفجوة بين الاحتياجات والموارد الإنسانية، وتزايد الكراهية للأجانب وهو ما يشكل عاملًا خطيرًا للغاية”.

وتحتل قضية اللاجئين السوريين الحيز الأكبر خلال الأعوام الثلاثة الماضية، إذ غادر ملايين السوريين مناطقهم تجاه البلدان المجاورة وأوروبا، وتركز وجودهم بشكل أساسي في تركيا ولبنان حيث يستقبل البلدان نحو 3.5 مليون لاجئ سوري بحسب إحصائيات أممية، في حين يتركز وجودهم بنسبة أقل في الأردن.

ويعاني آلاف السوريين في المخيمات الحدودية من نقص في المعونات الأساسية، ولا سيما في الأردن ولبنان، مع تقليص المفوضية مساعداتها خلال العام الماضي.

تابعنا على تويتر


Top