مفخخة تضرب مركزًا للشرطة جنوب شرق تركيا

mmmmm.jpg

موقع تفجير السيارة المفخخة في ديار بكر - الخميس 14 كانون الثاني 2016 (الأناضول).

قُتل خمسة مدنيين وأصيب 39 آخرون، بينهم ستة من أفراد الشرطة، في ولاية دياربكر، جنوب شرقي تركيا، إثر استهداف مركز للشرطة بسيارة مفخخة.

وذكر بيان صادر عن ولاية ديار بكر، اليوم الخميس 14 كانون الثاني، أن سيارة مفخخة استهدفت الليلة الماضية، مركزًا للشرطة، ومبنى السكن التابع له، في قضاء “جنارجا”.

ووفقًا لوكالة الأناضول فإن التفجير “الذي نفذه عناصر منظمة PKK الإرهابية”، ألحق أضرارًا مادية في المباني المحيطة بموقع الحادث، ما أدى إلى إصابة عددٍ من المدنيين، وقالت إنهم نقلوا إلى المشافي للعلاج.

وكان انفجار وقع في منطقة السلطان أحمد التاريخية، وسط مدينة اسطنبول، صباح الثلاثاء 12 كانون الثاني، واستهدف تجمعًا للسياح قرب “المسلة المصرية”، وأودى بحياة عشرة سياح معظمهم ألمان.

وتشهد تركيا مؤخرًا حملات أمنية مكثفة تستهدف ما تطلق عليه الحكومة “خلايا إرهابية” أو المشتبه بانتمائهم لتنظيمات متطرفة، تزامنًا مع هجمات لعناصر حزب العمال الكردستاني تستهدف جنودها في عددٍ من الولايات في تركيا.

تابعنا على تويتر


Top