أمريكا: مستعدون لعمل عسكري في سوريا إذا فشل الحل السياسي

trrrrrrrr.jpg

جو بايدن ورئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو في اسطنبول- السبت 23 كانون الثاني 2016 (رويترز).

أعلن نائب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن الولايات المتحدة وتركيا مستعدتان لحل الأزمة في سوريا بالوسائل العسكرية، إذا استحال التوصل إلى حل سياسي.

وقال بايدن خلال مؤتمر عقده مع رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، في اسطنبول، اليوم السبت 23 كانون الثاني، إن الاتفاق السياسي “سوف يكون أفضل” ولكن إذا استحال، فإن الولايات المتحدة سوف تبحث وسائل أخرى.

وأضاف نائب الرئيس الأمريكي، أن تلك الوسائل تتضمن “القضاء على داعش”، وعلّق على فرص تحقيق تسوية سياسية في سوريا، موضحًا “لسنا متفائلين ولا متشائمين، لكننا مصممون.”

وأكد بايدن أنه ناقش مع داوود أوغلو، كيف يمكن لبلديهما تقديم المزيد من الدعم، “للمعارضة السنية العربية التي تواجه الأسد”.

وتأتي تصريحات بايدن، تزامنًا مع محادثات يجريها وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، مع نظيره السعودي عادل الجبير، ومنسق هيئة المعارضة للمفاوضات، رياض حجاب، في الرياض، لبحث سبل الوصول إلى اتفاق بشأن تحديد الوفد الممثل للمعارضة في جنيف الأسبوع المقبل.

تابعنا على تويتر


Top