خسر عينه في قصف الأسد لحمص

مخرج سوري يفوز بجائزة أفضل عمل مسرحي في ألمانيا

fht455.jpg

المخرج السوري أنيس حمدون، المصدر: قناة dw الألمانية.

فاز المخرج السوري، أنيس حمدون، بجائزة أفضل عمل مسرحي في ألمانيا لعام 2015، من بين 47 عرضًا، كأهم الأعمال التي عرضت العام الماضي، بحسب ما نشرت مجلة “ناخت كرتيك” النقدية الألمانية، الخميس 28 كانون الثاني.

المسرحية التي أخرجها حمدون بعنوان “الرحلة” (The Trip)، كانت ضمن قائمة وضعتها المجلة النقدية، على موقعها الإلكتروني، ودعت إلى اختيار من واحد إلى عشرة أعمال، للمسرحيات التي كان عرضها الأول بين 21 كانون الثاني 2015 و16 كانون الثاني 2016.

وتروي مسرحية “الرحلة” قصة السوري رامي، ولا تزال أصوات رفاقه الذين دفعوا حياتهم ثمنًا لحرية يطمحون إليها تتردد في رأسه، رغم وصوله إلى مكان آمن، قادمًا من بلده التي خسر كل شيء فيها.

ويتخلّل المسرحية تطور الصراع في سوريا إلى “حرب أهلية”، والثمن الذي كلفه البقاء فيها، ويوجه نقدًا شعريًا لنظام الأسد الشمولي، بحسب موقع “ديرتلغراف” الألماني.

وأوضحت مجلة “ناخت كرتيك”، في التوصيف الذي وضعته عن المسرحية، أن سبب اختيارها لم يكن إفساح مدينة “أوسنابروك” (حيث يقيم أنيس حمدون)، المجال لأحد اللاجئين الجدد للعمل على مسارحها، بل اللغة البصرية المؤثرة التي تتمتع بها.

مسرحية “الرحلة” من إنتاج مسرح مدينة أوسنابروك الألمانية، كتبها وأخرجها أنيس حمدون، وشارك في التمثيل: نوار بلبل، وباتريك بيرغ، وماريوس لامبريخت، وآنيا س غليزر، وفي الغناء زينب السواح.

أنيس حمدون، كاتب ومخرج مسرحي سوري، شارك في الحراك الثوري في مدينة حمص، ونظم عرضًا مسرحيًا في إحدى مظاهرات حي الخالدية الحمصي، وتعرض عام 2012 لإصابة أفقدته عينه اليسرى، أثناء إنقاذ عائلته حين قصف منزلهم.

تابعنا على تويتر


Top