رياض حجاب يهدد بالانسحاب من جنيف “إذا واصل النظام القصف”

Riadh-Hijab.jpg

هدد منسق الهيئة العليا للتفاوض رياض حجاب، بانسحاب وفد المعارضة من محادثات السلام في جنيف، إذا واصلت حكومة النظام وحلفاؤها تصعيد حملة قصف المناطق الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة، ومنع دخول المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة.

وأضاف حجاب في بيان على الإنترنت، نشرته وكالة أنباء رويترز، 31 كانون الثاني، أنه لن يكون هناك ما يبرر وجود الكيان المعارضة في جنيف وسط غياب ضغوط الأمم المتحدة، وضغوط دولية لإجبار الحكومة على وقف هذه “الانتهاكات”.

وصعّد النظام أمس هجماته، واستهدفت قواته، مدعومة بغطاء جوي روسي، مخيمًا للنازحين في منطقة “جبل التركمان” بريف اللاذقية الشمالي.

وأدى القصف إلى إصابة خمسة مدنيين على الأقل، ودمار في المنطقة.

وقالت مصادر محلية “إن قوات النظام السوري، مدعومة بغطاء جوي روسي، تواصل هجماتها على قرى جبلي الأكراد، والتركمان”، مشيرة أنها استهدفت، أمس 30 كانون الثاني، مخيمات النازحين في قريتي زيتنجيك وبرناس، بالصواريخ وقذائف المدفعية.

وكانت قوات النظام، سيطرت في وقت سابق على منطقة ربيعة في الريف الشمالي ما جعلها على بعد ثمانية كيلومترات فقط من معبر اليمضية الإنساني بين سوريا وتركيا.

 

تابعنا على تويتر


Top