بعد منعهم من دخولها.. تركيا تجهز خيمًا لنازحين قرب حدودها

FGRFG6778.jpg

منظمة الإغاثة التركية تشئ خيمًا قرب مدينة اعزاز للنازحين السوريين، السبت 6 شباط.

ذكرت هيئة الإغاثة التركية (ihh)، أنها أنشأت مخيمًا جديدًا في مدينة اعزاز على الحدود مع تركيا، للاجئين السوريين الفارين من القصف الروسي والعمليات العسكرية في ريف حلب الشمالي.

وأوضحت الهيئة عبر صفحتها في “فيسبوك”، السبت 6 شباط، أنها  أنشأت نحو 200 خيمة بمساحة تتراوح بين 20 إلى 70 مترًا مربعًا في مدينة اعزاز الحدودية مع تركيا، لإيواء أكثر من 50 ألف لاجئ سوري فروا من ريف حلب نتيجة التصعيد الأخير من قبل قوات النظام وروسيا.

من جهته، أشار محافظ ولاية كلس التركية في مؤتمر صحفي عقده  السبت، إلى أن 30 إلى 35 ألف لاجئ سوري موجودون الآن على الجانب السوري، وينتظرون السماح لهم بالدخول إلى الأراضي التركية، متعهدًا بتأمين الاحتياجات الأساسية كافة التي يحتاجها اللاجئون.

ونقلت قناة الجزيرة عن المحافظ قوله، أن تركيا تجهز لإقامة مخيمات جديدة وتوسيع القديمة منها لاستقبال اللاجئين، متوقعًا وصول  أكثر من 70 ألف شخص من حلب خلال الأيام المقبلة، في حال استمرت الغارات الروسية ضد المدنيين.

وفي السياق، قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، لدى خروجه من اجتماع مع نظرائه الأوروبيين في أمستردام، إن تركيا لن تغلق حدودها في وجه اللاجئين السوريين الهاربين من القصف الروسي، متحفظًا عن إعطاء أي موعد محدد عن قيام تركيا بفتح حدودها.

ويجتمع  أكثر من 20 ألف لاجئ سوري، معظمهم من النساء والأطفال، أمام البوابة الحدودية في كلس التركية، بينما ينتظر نحو ثلاثين ألفًا آخرين عند نقطة “إكدة” قرب معبر باب السلامة، بانتظار السماح لهم بالدخول من قبل السلطات التركية.

تابعنا على تويتر


Top