رئيس الشيشان: لدينا عملاء بين صفوف “داعش” في سوريا

DFRT76978.jpg

قال الرئيس الشيشاني، رمضان قاديروف، إن مقاتلين من القوات الخاصة الشيشانية يقاتلون في صفوف تنظيم “الدولة”، على الأراضي السورية.

وبحسب وكالة سبوتنك الروسية، فإن برنامج “فيستي نيديلي” التلفزيوني، عرض أمس، الأحد 7 شباط، الإعلان عن فيلم “ألكسندر روغاتكين”، والذي يحكي عن وجود القوات الشيشانية في سوريا.

ويروي الفيلم وجود مركز تدريب في الشيشان لإعداد المقاتلين الشيشانيين، والذين يعملون في الخطوط الخلفية لتنظيم “الدولة”، بينما يعملون حقيقةً على “ضمان نجاح عملية الطائرات العسكرية الروسية في سوريا”، بحسب “سبوتنك”.

الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف، ظهر صوته خلف الكواليس في الفيلم، وقال إنه “تم إرسال أفضل المقاتلين الشيشان لجمع المعلومات حول التنظيم الإرهابي وعدد الإرهابيين، وتحديد أهداف القصف وتسجيل نتائجها”.

وأوضح قاديروف أن “عملاء الاستخبارات الشيشان”، ومنذ بداية الحرب في سوريا، تم إرسالهم سريًا إلى معسكرات لتدريب المقاتلين الذين “يعلنون الوهابية”، وكشفوا أنه كان هناك مدربون من دول حلف شمال الأطلسي.

ويضم تنظيم “الدولة” في صفوفه مئات المقاتلين الشيشانيين، بحسب تسجيلاته الرسمية، ويتزعمه عسكريًا أبو عمر الشيشاني، والذي عمل كضابط في الجيش الجورجي سابقًا.

وكان التنظيم نشر تسجيلًا مصورًا، يظهر إعدام شابين أحدهما من الشيشان والآخر من كازاخستان، مطلع العام الماضي، قال إنهما عميلان للمخابرات الروسية.

تابعنا على تويتر


Top