تركيا تعثر على جثة عميل للأسد بين قتلى “PKK” في دياربكر

6666666666.jpg

الصورة نشرتها صحيقة "يني شفق" التركية لجثة العميل - الاثنين 22 شباط 2016.

عثرت السلطات التركية على جثة “عميل” تابع للاستخبارات السورية، كان يقاتل إلى جانب عناصر من حزب العمال الكردستاني (PKK)، حسبما نشرت صحيفة “يني شفق” التركية، اليوم الاثنين 22 شباط.

وقالت الصحيفة إن “العميل” قتل خلال العمليات العسكرية التي تجريها تركيا، “ضد العناصر الإرهابية، في منطقة سور التابعة لولاية ديار بكر”، مشيرةً إلى أن السلطات ألقت القبض في الآونة الأخيرة، على عدد من العناصر الأجنبية، “يرتدون زيًا أسود اللون، مع خوذة على رؤوسهم”.

“يني شفق”، لفتت إلى أن السلطات، ضبطت في جيب العميل بطاقة خاصة بالاستخبارات السورية، موضحةً أنه اسمه سالم، وهو سوري الجنسية، وتمكّن من دخول الأراضي التركية، من خلال المناطق التي تسيطر عليها الوحدات الكردية في سوريا.

وانضم “العميل” إلى صفوف حزب العمال، منذ بداية العمليات العسكرية التي بدأتها الحكومة التركية ضد عناصر التنظيم، وفق الصحيفة التركية.

وتحاصر السلطات التركية من تصفهم بـ”الإرهابيين” داخل منطقة سور، في الوقت الراهن، وبحسب وكالة الأناضول فإن العمليات العسكرية التي تجريها القوات في المنطقة، “وصلت مراحلها الأخيرة”.

وكانت رئاسة هيئة الأركان العامة التركية، ألقت القبض على عميل تابع لنظام الأسد، في ولاية ماردين، الخميس 4 شباط، وجاء اعتقاله وفق بيانها، “في إطار العمليات العسكرية التي تقوم بها تركيا ضد الإرهاب، جنوب شرقي البلاد”، ولكنها لم تعلن عن جنسية الشخص المعتقل.

وتشهد تركيا مؤخرًا حملات أمنية مكثفة تستهدف ما تطلق عليه الحكومة “خلايا إرهابية” أو المشتبه بانتمائهم لتنظيمات متطرفة، تزامنًا مع هجمات لعناصر حزب العمال الكردستاني، تستهدف جنودها في عددٍ من الولايات في تركيا، ما يؤدي إلى مقتل عدد منهم بشكل شبه يومي.

تابعنا على تويتر


Top