مجزرة في السخنة واشتباكات في محيط القريتين

fgrty5.jpg

مقاتلون من تنظيم الدولة في محيط مدينة القريتين، المصدر: وكالة أعماق.

نفذ الطيران الحربي، الأحد 13 آذار، مجزرة في مدينة السخنة بريف حمص الشرقي، تزامنًا مع اندلاع اشتباكات بين قوات الأسد وحلفائه من جهة، وتنظيم “الدولة” من جهة أخرى، في محيط مدينة القريتين.

وأوضح ناشطون من الريف الشرقي لحمص أن ثمانية مدنيين على الأقل قضوا بغارات من الطيران الحربي استهدفت الأحياء السكنية في المدينة، تزامنًا مع مع غارات مماثلة على مدينتي تدمر والقريتين وبلدة المحسة، والتي تخضع جميعها لتنظيم “الدولة”.

وذكرت مصادر مقربة من التنظيم أن مقاتليه شنوا هجومًا خاطفًا على مواقع قوات الأسد بين القريتين وبلدة مهين، الأحد 13 آذار، وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد.

في حين قالت صفحات موالية للنظام السوري إن الجيش وحزب الله اللبناني تمكنوا من تدمير عربة مفخخة يقودها انتحاري، كانت في طريقها لاستهداف مواقع متقدمة للجيش في محيط القريتين.

وكان التنظيم سيطر على مدينة السخنة في أيار من العام الفائت، في ظل معاركه التوسعية في ريف حمص الشرقي، حيث فرض سيطرته أيضًا على مدينتي تدمر والقريتين، والمناطق المحيطة بها، في ظل نزوح لمعظم سكانها عنها.

تابعنا على تويتر


Top