مجلس الأمة الكويتي يرفع الحصانة عن نائب مؤيد للأسد

deshty-syria-kwiet.jpg

النائب الكويتي عبد الحميد دشتي في حملة دعم للنظام السوري

وافق مجلس الأمة الكويتي على رفع الحصانة البرلمانية عن النائب، عبد الحميد دشتي، بتهمة إساءته للمملكة العربية السعودية.

وبحسب وكالة كونا الكويتية، اليوم الثلاثاء 15 آذار، فإن قرار المجلس جاء بعد تلقي وزارة الخارجية الكويتية مذكرة رسمية من نظيرتها السعودية، تفيد بأن النائب دشتي أساء للمملكة أثناء مشاركته ببرنامج على قناة الإخبارية السورية، في 24 شباط الماضي.

وكان النائب أدلى بتصريحات للقناة، طالب فيها بـ “ضرب أساس الفكر التكفيري الوهابي في عقر داره”، في إشارة إلى المملكة العربية السعودية التي حذرت حليفتها الكويت من قطع العلاقات معها، بسبب تصريحات دشتي.

ويعتبر عبد الحميد دشتي من المؤيدين لنظام بشار الأسد، فقد زار دمشق صيف 2015، وعلق على صوره مع الأسد “تشرفت اليوم بلقاء السيد الرئيس بشار الأسد وكان لقاء رائعًا حملني تحياته للكويت أميرًا وحكومة وشعبًا… فديتك يا رمز الوفاء”.

دشتي من أبرز رجال الأعمال المستثمرين في سوريا، ويشارك بحصة كبيرة في شركة “العقيلة” للتأمين التكافلي، التي افتتحها وزير المالية الأسبق، محمد الحسين، عام 2008.

تابعنا على تويتر


Top