سوري يقتل رئيس عصابة لبنانية أثناء محاولة خطفه

dt34.jpg

قتل المواطن اللبناني، محمد فياض، أثناء محاولته خطف شابين سوريين في سهل بلدة تمنين اللبنانية.

وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام، اليوم الأربعاء 23 آذار، فإن عصابة لبنانية برئاسة محمد فياض، خطفت الشاب السوري حسام عبد الله جبور (مواليد 1983) وشخص آخر معه كان برفقته.

وأضافت الوكالة أن العصابة كانت تستقل سيارة “جيب”، وأوقفت الشابين السوريين الذين كانا يستقلا سيارة من نوع “كيا” وبحوزتها مبلغ ثلاثة آلاف دولار، وقامت بنقلها إلى منطقة “سهل بدلة تمنين”.

وخلال محاولة الخاطفين دفع السيارة إلى الأمام، بعد غرقها في بركة وحل، قام الشابان السوريان بأخذ سلاح أحد الخاطفين، وتم تبادل لإطلاق النار، أدى لمقتل رئيس العصابة، محمد فياض، بعد إصابته في رأسه وظهره، كما أصيب جبور في قدمه وخاصرته ونقل إلى مستشفى الخوري للعلاج.

ويعتبر محمد فياض من أشهر خاطفي “الفدية المالية” في لبنان، وخرج من السجن منذ قرابة شهر.

ويعيش السوريون الموجودون في لبنان، والذي يفوق عددهم 1.2 مليون، بظروف إنسانية صعبة، وتكررت في الآونة الأخيرة حوادث وفاة سوريين مقيمين في لبنان لأسباب مختلفة، فيما تعرض عمال سوريون لاعتداءات وضرب بآلات حادة، لأسباب مجهولة.

وكانت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أعلنت، في 13 آذار الجاري، أن حوالي 70% من اللاجئين السوريين في لبنان يعيشون تحت خط الفقر وفي ظروف صعبة جدًا.

تابعنا على تويتر


Top