الأسد وجونغ أون يتبادلان “برقيات التهنئة”

1243451545.jpg

ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية، أن الرئيس الكوري كيم جونغ أون، وجه برقية تهنئة إلى رئيس النظام بشار الأسد، الخميس 14 نيسان، بمناسبة الذكرى الـ 70 للاستقلال عن المستعمر الفرنسي (عيد الجلاء)، والذي يصادف 17 نيسان من كل عام.

وقال جونغ أون في رسالته، إن “الشعب السوري يحرز الآن بقيادة الرئيس الأسد إنجازات كبيرة في ضمان الأمن والاستقرار ووحدة أراضي بلاده”، مؤكدًا دعمه “المنهج العادل الذي يسلكه الشعب السوري”، وفقًا لما أوردت وكالة “تاس” الروسية.

من جانبه هنأ الأسد، جونغ أون، بالذكرى الـ 104 لتأسيس دولة كوريا الشمالية على يد كم إل سونغ، وتعتبر هذه المناسبة عيدًا وطنيًا في البلاد، ويطلق عليه اسم “عيد الشمس”، ويحتفل به في 15 نيسان الجاري.

وتمنى الأسد في رسالته “تقدمًا وازدهارًا لدولة كوريا الشمالية، وصحة وسعادة شعبها”، معربًا عن اقتناعه بأن “العلاقات بين سوريا وكوريا الشمالية ستواصل تطورها مستقبلًا لصالح الشعبين الصديقين”.

وتقدّم كوريا الشمالية نفسها على أنها حليف للنظام السوري، بحسب تصريحات مسؤوليها، وتخضع لعقوبات اقتصادية من الدول الغربية والولايات المتحدة الأمريكية منذ أعوام، بشأن برنامجها النووي وقضايا أمنية أخرى.

تابعنا على تويتر


Top