حجاب: لن نقبل بتمرير خطة النظام في إشغال العالم بالتفاوض

fg453.jpg

المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب

قال المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، إن الوضع على الأرض في سوريا لا يساعد على المضي في العملية السياسية مع النظام.

وأضاف حجاب في تغريدة على حسابه في تويتر، اليوم الثلاثاء 19نيسان، “نحن لا نتكلم عن خروقات للهدنة، لكن نتكلم عن استمرار لجرائم الأسد وحلفائه”، مشيرًا إلى أن “روسيا تكرر النهج الأوكراني في سوريا، إذ تستهدف المناطق الآهلة بالسكان بالقصف الجوي والمدفعي والبراميل المتفجرة”.

وردًا على تعليق المحادثات في جنيف، أوضح حجاب أنه “من غير المقبول أن يستمر الوفد بالتفاوض، والنظام يصر وحلفاؤه على انتهاك حقوق الشعب ومخالفة القانون الدولي، ويفرض الحصار والتجويع والقصف على المدنيين”.

وأكد بأن الهيئة “لن تقبل بتمرير خطة النظام في إشغال المجتمع الدولي بالتفاوض على عملية سياسية يرأسها بشار، ودستور تصيغه زمرته المنتهكة للقوانين الإنسانية”.

وبحسب المنسق العام فإن الهيئة تلقت ضمانات وتعهدات خطية من القوى الدولية والأمم المتحدة بتحسين الوضع الإنساني، عبر فك الحصار وإطلاق سراح المعتقلين ووقف قصف المدنيين.

وكانت الهيئة العليا للمفاوضات المشاركة في محادثات السلام السورية في جنيف، طلبت من مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، تأجيل المفاوضات بسبب تصعيد النظام السوري على الأرض.

تابعنا على تويتر


Top