17 مليار ليرة لطرطوس.. ناشطون: الأسد يسدد ثمن دماء شبابها

DFTY67543.jpg

النظام يفتتح مشاريع خدمية في طرطوس بقيمة 17 مليار ليرة سورية (سانا).

وضع رئيس الوزراء في حكومة النظام، وائل الحلقي، حجر الأساس للعديد من المشاريع في محافظة طرطوس، بقيمة إجمالية تقديرية تبلغ 17 مليار ليرة سورية، اليوم الجمعة 22 نيسان.

ووفقًا لوكالة الأنباء الرسمية (سانا)، فإن المشاريع تضمنت افتتاح محطة تحويل الشركة الكهربائية بطرطوس بتكلفة تفوق ملياري ليرة سورية، إلى جانب افتتاح مشروع توسيع القصر العدلي، بقيمة إجمالية بلغت 2،5 مليار ليرة.

وشملت المشاريع محطات توليد طاقة كهربائية، ومشاريع تحلية للمياه، ومشفى المشرق، إلى جانب مشاريع خدمية أخرى.

وأوضح الحلقي أن افتتاح ووضع حجر الأساس للعديد من المشاريع في طرطوس “دليل على قوة الدولة السورية، وانطلاق مسيرة البناء والإعمار”.

وأشار إلى أن محافظة طرطوس تحظى بأهمية كبرى، نظرًا لـ “حالة الاستقرار والأمان التي تعيشها، وبالتالي ستشهد حركة اقتصادية وسياحية وتنموية”.

ويولي بشار الأسد أهمية خاصة لمحافظة طرطوس، على اعتبار أنها الخزان الأكبر لقواته والميليشيات المحلية الرديفة، وتعتبر أهم حاضنة للنظام بين المحافظات السورية.

وقدّمت المحافظة آلاف القتلى في الجيش النظامي والميليشيات الداعمة، خلال الأعوام الخمسة الماضية، بالتزامن مع محاولات الأسد إرضاء سكانها بمشاريع خدمية وتعليمية تتميز عن باقي المحافظات، الأمر الذي اعتبره ناشطون “تسديد ثمن دماء شبابها”.

تابعنا على تويتر


Top