تركيا تعتزم نشر بطاريات أمريكية مضادة للصواريخ قرب سوريا

114477.jpg

آليات تركية تتجه إلى الحدود مع سوريا - الاثنين 25 نيسان (وسائل إعلام تركية)

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاوش أوغلو، أن تركيا اتفقت مع الولايات المتحدة على نشر بطاريات أمريكية مضادة للصواريخ على حدودها مع سوريا، بدءًا من أيار المقبل.

ويأتي نشر الصواريخ لمواجهة عمليات القصف المتكررة التي ينفذها تنظيم “الدولة”، ويستهدف الأراضي التركية، وقال جاويش أوغلو، اليوم الثلاثاء 26 نيسان، إن الهدف “تطهير الشريط” البالغ طوله 98 كيلومترًا.

جاوش أوغلو أمل أن تتواصل المحادثات القائمة مع الولايات المتحدة، حول إنشاء المنطقة الآمنة شمال سوريا، بين مدينتي منبج وجرابلس، متمنيًا التوصل إلى “قرارات ملموسة”.

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت، أمس الاثنين، استهداف مدفعيتها مواقع تابعة لتنظيم “الدولة” شمال محافظة حلب، ما أسفر عن مقتل ثمانية عناصر من التنظيم وتدمير منصة إطلاق صواريخ تابعة له.

وأوضح بيان الأركان أن القصف “جاء بعد عمليات استكشافية أجرتها طائرة بدون طيار في الأجواء السورية، رصدت خلالها المنصة المتموضعة على مسافة تبعد 21 كيلومترًا عن ولاية كلس”.

عدد القذائف الصاروخية التي استهدفت كلّس من الجانب السوري بلغ 49 قذيفة، منذ 18 كانون الثاني الماضي وحتى اليوم، وأسفرت عن مقتل 17 شخصًا وجرح 58 آخرين، بحسب إحصائيات نشرتها وسائل إعلام تركية.

ويبلغ المدى الأقصى للمدفعية التركية التي تستهدف مواقع التنظيم في سوريا، قرابة 40 كيلومترًا، ويرد الجيش التركي على القصف الذي يستهدف الأراضي التركية بشكل شبه يومي.

تابعنا على تويتر


Top