روسيا تطالب بمعاقبة أحرار الشام وجيش الإسلام

sadfg.jpg

وجهت روسيا إلى اللجنة الأممية لمكافحة الإرهاب، طلبًا بإدراج جماعات المعارضة السورية “أحرار الشام” و”جيش الإسلام” في قائمة العقوبات.

وقال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين أمس الثلاثاء، 26 نيسان، “وجّه الوفد الروسي للجنة مكافحة الإرهاب في الأمم المتحدة، التي تقوم بمتابعة عمل العقوبات المفروضة على تنظيمي داعش والقاعدة، طلبًا بإدراج تنظيمين آخرين، وهما أحرار الشام وجيش الإسلام، في قائمة العقوبات لهذه الآلية المساعدة للأمم المتحدة”.

وأوضح تشوركين أن “هذه الخطوة تأتي على خلفية المعلومات، التي تشير إلى أن المجموعتين المذكورتين المحاربتين في سوريا على صلة وثيقة بالتنظيمات الإرهابية، ومنها داعش والقاعدة بالدرجة الأولى”.

وشدد على أن كلًا من أحرار الشام وجيش الإسلام يحصلان منهما على دعم مالي وعيني وفني وعسكري.

وتقول وزارة الدفاع الروسية إن أحرار الشام وجيش الإسلام ينتهكان نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا باستمرار، فيما تقول جماعات المعارضة ومنظمات حقوقية إن النظام السوري خرق الهدنة في أكثر من موقع وارتكب “مجازر” في إدلب وحلب، عبر قصف الأسواق واستهداف وحدات الدفاع المدني، في خرق للهدنة أيضًا، وذلك بالتوازي مع تصعيد للقصف على ريف حلب الجنوبي.

تابعنا على تويتر


Top