اعتقل في زمن الأب وقتله الابن.. عشيرة “النعيم” تنعي ضابطها

Syria-Homs12344546.jpg

العميد الركن حسين نواف الناصيف النعيمي

نعت عشيرة “النعيم” في محافظة حمص، العميد الركن حسين نواف الناصيف النعيمي، والذي قتل في قصف صاروخي نفذته قوات الأسد على قرية القنيطرات في ريف حمص الشمالي، أمس السبت 21 أيار.

وعلمت عنب بلدي من مصادر محلية أن حسين النعيمي (74 عامًا)، اعتقل 12 عامًا في ثمانينيات القرن الماضي، إثر محاولة انقلاب فاشلة على الرئيس السابق للنظام، حافظ الأسد.

ورغم تقدمه في السن، شارك النعيمي في الحراك السلمي ضد النظام السوري، منذ مطلع الثورة ضده، كما شارك في عدة معارك ضد قوات الأسد في ريف حمص، قبل أن يقتل بقصف صاروخي استهدف قريته أمس.

وتعتبر عشيرة النعيم، إحدى أبرز العشائر العربية في سوريا، وتنتشر في عدة محافظات سورية، إلا أن وجودها يتركز في محافظة حمص بشكل رئيسي، وانشق عدد من أبنائها عن قوات الأسد، وأبرزهم العميد مثقال النعيمي والرائد ماهر النعيمي.

تابعنا على تويتر


Top