قصفٌ مكثف يستهدف أحياء حلب ويقتل 25 مدنيًا

13393368_10153776495377875_1067899609_n.jpg

آثار القصف على حي الشعار في حلب اليوم الأربعاء 8 حزيران (عنب بلدي)

تعرضت أحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة لقصف مكثف منذ صباح اليوم، الأربعاء 8 حزيران، ما خلف قرابة 25 ضحيةً وعددًا من الجرحى وأضرارًا مادية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب أن الطيران الحربي استهدف حي الشعار، قبل قليل، ما أدى إلى أضرار مادية وصفها بـ “الكبيرة” في مشفى البيان داخل الحي، إضافة إلى مقتل حوالي عشرة مدنيين وجرح آخرين، كحصيلة أولية.

الطيران المروحي استهدف حي مساكن هنانو ومنطقة البريج شرق المدينة، مخلفًا أضرارًا مادية دون إصابات، بينما قتل مدني وجرح آخرون إثر استهداف الطيران الحربي حي المعادي في المدينة.

بدوره قال مركز حلب الإعلامي إن خمسة أطفال ووالدتهم أصيبوا بجروح إثر استهداف الطيران الحربي حي المرجة، بينما تعرضت أحياء الصالحين والعامرية والقاطرجي والسكري وباب النيرب ومنطقة دوار الجندول لقصف جوي مماثل، دون تحديد دقيق لعدد الضحايا حتى اللحظة.

وأضاف المركز أن قصفًا مدفعيًا طال طريق “الكاستيلو” مصدره قوات النظام في تلة الشيخ يوسف، استمرارًا لسلسة من القصف يتعرض لها الطريق منذ فترة وقتل إثرها مدنيون.

وكانت كل من هيئة الطبابة الشرعية وجمعية “أنصار المظلومين” أعلنتا قرب نفاد الأكفان وأكياس حفظ ونقل الجثث من حلب، إضافة إلى نفاد القبور، عازيةً السبب “للحملة الشرسة التي يشنها الطيرات الحربي الروسي وقوات النظام على المدينة وريفها”.

وقتل عشرات المدنيين منذ دخول شهر رمضان، في استمرار للتصعيد غير المسبوق الذي تشهده مدينة حلب منذ مطلع أيار الماضي وحتى اليوم، ما تسبب بعشرات المجازر بحق المدنيين في المدينة.

تابعنا على تويتر


Top