المجلس المحلي في داريا يستنكر تدخل حزب الله

1096_540687572612952_1535935430_n.jpg

بيان للمجلس المحلي يستنكر تدخل حزب الله، وصبرا يدعو لدعم داريا والمدن المحاصرة

استنكر المجلس المحلي لمدينة داريا تدخل حزب الله في داريا والقصير في بيان أصدره يوم الخميس 23 أيار الجاري، فيما دعا جورج صبرا رئيس الائتلاف الوطني بالوكالة لدعم المدن المحاصرة بالمال والسلاح.
وأصدر المجلس المحلي في مدينة داريا يوم الخميس 23 أيار 2013 بيانًا يستنكر تدخل حزب الله في سوريا وخاصة في داريا وفي القصير الواقعة في ريف حمص، بعد انتشار أخبار مفادها أن قوات من حزب الله تُحشد في مطار المزة العسكري المتاخم لمدينة داريا، تمهيدًا لاقتحامها.
وفي حديث مع أحد أعضاء المكتب الإعلامي للمجلس قال «وردتنا تسريبات أمنية عن حشد عناصر تابعة لحزب الله اللبناني في مطار المزة. وذلك استعدادًا للسيطرة على المدينة… وقد بات معروفًا أن عناصر من حزب الله قاتلت في داريا أثناء محاولة النظام السيطرة على مقام السيدة سكينة والمستمرّة حتى اليوم»، مشيرًا إلى أن الجيش الحر «صامد حتى النهاية»، وأكد أن داريا والقصير تواجهان نفس العدو بقوله «المعركة ليست وحدها معركة القصير، فمدينة داريا والقصير تقاتلان نفس الأعداء، ولا يوجد ذلك الفرق بل إنما تزيد مدينة داريا عن القصير أنها المدخل الوحيد إلى معركة دمشق التي ستحسم الأمر إن شاء الله».
من جانبه وجّه جورج صبرا عضو الائتلاف الوطني المعارض يوم السبت 25 أيار دعوة للعالم لدعم المدن المحاصرة في سوريا بالمال والسلاح، وأشار إلى أن حزب الله اللبناني في الاتجاه الخاطئ عندما أرسل مقاتليه إلى الشمال السوري وإلى القصير وداريا والمعضمية ليعودوا «متكفنين بالعار»، وقال: «إذا كان العالم يصنف حزب الله تحت قائمة الإرهاب، فإن الشعب السوري اليوم يصنف حزب الله أيضاً تحت قائمة الإرهاب والعدو والناكر للجميل».

تابعنا على تويتر


Top