بالتزامن مع وعود أردوغان.. تركيا تباشر فعليًا بإجراءات تجنيس سوريين

turky2016-enabq21.jpg

علمت عنب بلدي من مصادر متطابقة في تركيا، أن أنقرة باشرت فعليًا بإجراءات تجنيس سوريين من ذوي الكفاءات، بالتزامن مع خطاب أردوغان الذي أكد هذا الأمر.

وقال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان “أعتقد أن من بين الأخوة السوريين من يرغب بالحصول على الجنسية التركية، وهناك إجراءات تتخذها وزارة الداخلية التركية بخصوص هذا الشأن”.

وأفاد مصدر مقرب من دائرة الهجرة في مدينة العثمانية التركية، أن نحو 40 سوريًا من ذوي الكفاءات، حصلوا سابقًا على بطاقات تعريف خاصة باللاجئين (كيمليك)، استدعوا مؤخرًا إلى الدائرة للبدء بإجراءات منحهم الجنسية التركية.

وأوضح أردوغان، في كلمة ألقاها خلال زيارته مدينة كلس الحدودية، السبت 2 تموز، أنه سيتم العمل على منح “إمكانية المواطنة” للاجئين السوريين الراغبين بالحصول عليها، عبر متابعة مكتب خاص شكلته وزارة الداخلية التركية في هذا الإطار.

وتحدثت عنب بلدي إلى شخص مقرب من بعض السوريين الذين استدعوا، مؤكدًا الحادثة، ومشيرًا إلى أن معظمهم من حملة شهادات في الطب والهندسة ومجالات حيوية أخرى، وسجلوا اختصاصاتهم لدى حصولهم على الـ “كمليك”.

لكن مصدرًا سوريًا يعمل في إحدى الدوائر التركية الرسمية في مدينة اسطنبول، قال لعنب بلدي إنه من المستحيل منح الجنسية التركية لجميع السوريين في تركيا، مرجحًا اقتصارها في المستقبل القريب على الكفاءات العلمية التي ستضخ دماءً جديدة في سوق العمل التركي.

وبلغ عدد اللاجئين السوريين الخاضعين لقانون “الحماية المؤقتة” في تركيا، مليونين و749 ألف و140 لاجئاً، يعيش 270 ألف و380 منهم ضمن مخيمات اللجوء، فيما ينتشر مليونين و478 ألف و760 في العديد من الولايات التركية.

تابعنا على تويتر


Top