تركيا: أردوغان قد يلتقي بوتين هذا الشهر

RUSIA1.jpg

أعلنت وزارة الخارجية التركية، الأحد 3 تموز، عن إمكانية عقد لقاء بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، نهاية هذا الشهر، أو بداية الشهر المقبل.

ويسعى الجانبان إلى تحسين العلاقات، بعدما قدمت تركيا اعتذارًا رسميًا على إسقاط الطائرة الروسية على الحدود مع سوريا بعد أن اخترقت أجواءها في 24 تشرين الثاني العام الماضي.

وينظر مراقبون إلى أن تحسن العلاقات بين موسكو وأنقرة سينعكس على الأزمة السورية، وسيساهم في تقريب وجهات النظر، وبالتالي خلق أجواء مواتية لحل سياسي.

وفي أول لقاء رسمي جمع وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، ونظيره الروسي، سيرغي لافروف، في مدينة سوتشي الروسية، على هامش اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الاقتصادي للبحر الأسود، أكد لافروف أنه “على وجه العموم لا يوجد اختلافات بين روسيا وتركيا فيما يخص من هو إرهابي في سوريا، وهما مهتمتان بفصل المعارضة عن الإرهابيين في سوريا”.

وكان الرئيسان التركي والروسي قد أجريا، في 29 حزيران، أول مكالمة هاتفية بينهما منذ اندلاع الأزمة في العلاقات الروسية- التركية.

وقال ديمتري بيسكوف، الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي إن بوتين قد تحدث مرارًا عن رغبة موسكو في الحفاظ على العلاقات الجيدة مع تركيا والشعب التركي، وأكد عدم وجود أي بديل لمواصلة الطرفين بناء هذه العلاقات، وحدد الشروط الضرورية لتطبيع العلاقات مع أنقرة.

تابعنا على تويتر


Top