إسرائيل تنفي قصف هدفٍ لقوات الأسد في القنيطرة

israel.jpg

جنود إسرائيليون في الجولان المحتل (إنترنت)

نفت مصادر عسكرية إسرائيلية قيام سلاح الجو الإسرائيلي بقصف مواقع لقوات الأسد في ريف القنيطرة، حسبما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية.

وقالت وسائل إعلام سورية محلية، مساء أمس، الثلاثاء 5 تموز، إن الجيش الإسرائيلي نفذ قصفًا على مواقع سوريّة في القنيطرة، وسط تحليق مكثف للمروحيات الإسرائيلية فوق هضبة الجولان المحتلة.

وذهبت التحليلات إلى أن الهدف هو مبنىً لـ “حزب الله” اللبناني، في حين أوضحت مصادر من القنيطرة أن المبنى قيد الإنشاء وكان خاليًا.

وكانت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي، 4 تموز، قالت إن هدفين لجيش النظام استهدفا أثناء الليل بعد أن تضرر السياج الأمني الإسرائيلي في هضبة الجولان.

لكنها لم تقدم تفاصيل بشأن الهدفين أو الأسلحة التي استخدمتها إسرائيل في الهجوم.

ودأبت إسرائيل على قصف أهداف في عمق الأراضي السورية دون أن تتلقى ردًا من الجيش السوري، وبعد اندلاع الثورة كثفت ضرباتها الجوية واستهدفت مخازن أسلحة ومعدات تقول إنها مجهزة للوصول إلى أيدي “حزب الله”، فيما لقي عدد من قادة التنظيم مصرعهم في سوريا إثر قصف إسرائيلي على ضواحي دمشق وريف القنيطرة.

 –

تابعنا على تويتر


Top