عشرات الضحايا في حلب “الغربية” جراء صواريخ “مجهولة”

13649665_1230187160346138_1507951304_n.jpg

أضرار مادية في حي الفرقان في مدينة حلب- الجمعة 8 تموز (فيس بوك)

سقط عشرات القتلى والجرحى جراء صواريخ “مجهولة” ضربت أحياء حلب الغربية الخاضعة لسيطرة النظام السوري، منذ مساء الجمعة 8 تموز وحتى لحظة إعداد الخبر.

مصادر عنب بلدي أحصت أكثر من عشر نقاط استهدفتها الصواريخ خلال الساعات القليلة الماضية، وأبرزها: السليمانية، الفرقان، الملعب البلدي، بستان الزهرة، المارتيني، المرديان، السكن الجامعي.

الإحصائية الرسمية لعدد القتلى أعلنت عنها وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، مؤكدة سقوط 27 شخصًا و144 جريحًا، فإن بعض الناشطين أكدوا أن العدد قد يرتفع إلى خمسين قتيلًا.

واتهمت الوكالة فصائل المعارضة باستهداف الأحياء الغربية، في حين أشار ناشطون إلى وقوف النظام وراء مثل هذه الأعمال، للتغطية على الخروقات التي تنفذها قواته في طريق الكاستيلو.

وسقط أمس في الأحياء الغربية نحو 12 قتيلًا بحسب “سانا”، جراء سقوط قذائف وصواريخ مماثلة على حيي الفيض والمشارقة الخاضعين للنظام.

وتتزامن هذه المجازر مع محاولات وسعي حثيث لقوات الأسد والميليشيات الموالية للسيطرة على طريق “الكاستيلو”، الشريان الوحيد الواصل بين أحياء حلب الشرقية (التابعة للمعارضة) والريف الشمالي والغربي.

تابعنا على تويتر


Top