“سوريا الديمقراطية” و”موسكو- القاهرة” تدعمان تنسيقًا أمريكيًا روسيًا في سوريا

rusa.jpg

جنود روس في قاعدة حميميم الجوية - اللاذقية (إنترنت)

رحبت قوات “سوريا الديمقراطية”، ومجموعة “موسكو- القاهرة” بفكرة تأسيس مركز روسي أمريكي خاص بتنسيق الضربات الجوية على “الإرهابيين” في سوريا.

وأعلنت الحركة، التي تقاتل على عدة جبهات ضد تنظيم “الدولة”، على لسان المتحدث باسمها، طلال سلو، لوكالة نوفوستي، 14 تموز، أنها ترحب “تمامًا” بهذه الخطوة وتلتزم بموقف واضح من هذا الشأن، “إن الحركة ستدعم بكافة جهدها توصل الجانبين الروسي والأمريكي إلى اتفاق حول التعاون والعمل المشترك في مجال محاربة الإرهابيين في البلاد”.

وقال المتحدث باسم مجموعة “موسكو- القاهرة”، فراس الخالدي، إن إنشاء المركز المذكور “يعد وبلا شك خطوة إيجابية”، مشيرًا إلى أن المهمة ذات الأولوية حاليًا تكمن في توصل روسيا والولايات المتحدة إلى اتفاق بشأن تحديد “الإرهابيين” و”المنظمات الإرهابية”، على حد وصفه.

الخالدي أكد على أن هذا الإجراء يجب أن يسير في إطار تعاون أوسع من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

ويزور وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، موسكو للقاء نظيره الروسي، سيرغي لافروف، والرئيس فلاديمير بوتين، لمناقشة سبل التعاون في سوريا، ولتحريك عجلة المفاوضات بغية إطلاق جولة جديدة من المحادثات بين الأطراف السورية في جنيف.

وترفض واشنطن عقد أي اتفاق تعاون عسكري مع موسكو ما لم تتوقف الأخيرة عن قصف قوات المعارضة المدعومة من الولايات المتحدة، وهو ما ترفضه روسيا وتقول دومًا إنها تستهدف “إرهابيين” من “جبهة النصرة وغيرها.

تابعنا على تويتر


Top