روسيا: نأمل بتحقيق تقدم في اللقاء الثلاثي حول سوريا غدًا

russia.jpg

الخارجية الروسية

من المقرر أن يعقد لقاء ثلاثي حول سوريا، يجمع روسيا والولايات المتحدة وممثلين عن الأمم المتحدة في جنيف، غدًا الثلاثاء 26 تموز.

وأعلن نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف، في حديث لوكالة “تاس” اليوم الاثنين، أن اللقاء سيعقد غدًا في قصر الأمم بجنيف، متوقعًا تحقيق تقدم من خلاله.

وتتطلع موسكو إلى اللقاء المرتقب بشكل “بنّاء”، وفقًا لتعليق سابق لغاتيلوف، متأملة تبنّي واشنطن موقفًا مماثلًا، وتحقيق تقدم في العملية السورية.

من جهتها، اتهمت معارضة “مجموعة حميميم”، التي تضم معارضين داخل سوريا ومقربين من النظام السوري، الهيئة العليا للمفاوضات، المنبثقة عن مؤتمر الرياض، بعرقلة المباحثات حول سوريا وتأجيلها إلى حين انتخاب الرئيس الأمريكي الجديد.

وقال رئيس مجموعة حميميم إليان مسعد، في حديث لصحيفة “إزفيستيا” الروسية في جنيف، الأحد، إن المهمة الرئيسية في المرحلة الحالية لمجموعة الرياض، هي تأجيل المفاوضات بشأن سوريا بشكل مستمر، “حيث ستستمر المفاوضات على الأقل حتى انتخاب رئيس جديد للولايات المتحدة”.

واعتبر مسعد مجموعة الرياض “غير مستقلة”، بل “تعبّر عن موقف المملكة العربية السعودية، وتركيا، وقطر تجاه الوضع السوري”، مضيفًا أنه لولا تدخل تركيا والسعودية، “لاستطاعت روسيا والولايات المتحدة منذ فترة طويلة خلق أرضية خصبة للحوار”.

لكن المعارضة السورية، وعلى رأسها “الهيئة العليا”، تتهم موسكو بمحاولة تثبيت موقف الأسد سياسيًا، كما تسانده على جبهات القتال في وجه المعارضة السورية على أكثر من جبهة.

تابعنا على تويتر


Top