غارات تقتل قائد كتائب “أبو عمارة” في حلب

YASSEEN_NAJJAR_ABO_AMARAH1.jpg

ياسين نجار قائد كتائب "أبو عمارة" في حلب

قتل قائد كتائب “أبو عمارة” في حلب، ياسين نجار (خطاب أبو أحمد)، تحت أنقاض منزله الكائن في حي المشهد بحلب، إثر قصف استهدفه ظهر اليوم، الاثنين 25 تموز، وأوقع ضحايا وجرحى.

وأكد مراسل عنب بلدي في حلب مقتل نجار وعائلته (زوجته وابنه)، بينما قتل خمسة مدنيين وجرح أكثر من 25 آخرين، إثر قصف الحي ببرميلين متفجرين اليوم.

ونعى نجار أصدقاؤه، قبل قليل، وكتب القائد السابق مهنا جفالة “أخي ورفيق دربي وقرة عيني خطاب أبو أحمد في ذمة الله… لازلت أسمع صوتك في التكبيرة الأولى للمظاهرات وأراك تهيئ وتعد العدة لعمليات الاغتيال وأراك تجد وتكدح لمعارك حلب”.

عيّن نجار قائدًا عسكريًا لكتائب “أبو عمارة” خلال اجتماع عقد في مدينة حلب، حزيران 2015، خلفًا لقائد الكتائب السابق، مهنا جفالة (أبو بكري)، بعد تعرض الأخير لمحاولة اغتيال عن طريق عبوة ناسفة زرعت في سيارته داخل حي المشهد، ما أدى إلى بتر ساقيه.

وشارك نجار في تأسيس “سرية أبو عمار” عام 2011، بالتعاون مع نجّار، وتحولت في آذار 2012 إلى كتيبة للمهام الخاصة، ونفذت اغتيالات وعمليات نوعية في مدينة حلب قبل أن تسيطر المعارضة على جزء منها.

وتعتبر “أبو عمارة” اليوم من أبرز كتائب المهام الخاصة في الشمال السوري، وتتميز بأن مقاتليها أغلبهم من حملة الشهادات الجامعية، وقد نفذت عمليات داخل مناطق النظام.

تابعنا على تويتر


Top