اتحاد المصدرين السوري يفتح خط تصدير عبر تركيا

ryt8-.jpg

الباخرة السورية قبل انطلاقها إلى تركيا في ميناء اللاذقية (اياد محمد فيس بوك)

فتح اتحاد المصدرين السوري خط تصدير مع تركيا عبر تسيير باخرة من اللاذقية، حسبما قال عضو مجلس إدارة الاتحاد، إياد محمد.

ونشر محمد عبر صفحته في “فيس بوك”، اليوم، الثلاثاء 26 تموز، صورًا قال إنها لـ “عبارة رورو” التي تحمل محاصيل زراعية، وانطلقت من اللاذقية إلى تركيا، لتستأنف الرحلة منها برًا إلى أربيل ثم بغداد في العراق.

وأوضح محمد أن هذه الخطوة ستوفر راحة كبيرة للمصدر السوري، إضافة إلى وفرة في الوقت والمال بعد أن كانت الشاحنات السورية تذهب إلى لبنان وتدفع ترانزيت عبور إضافي مع أجور نقل، واعدًا ببدء التحضير للموسم الزراعي المقبل.

اتحاد المصدّرين سعى في الآونة الأخيرة إلى فتح أسواق خارج سوريا من أجل تصدير البضائع، وآخرها كان افتتاح أربعة مراكز للصادرات السورية في إيران وروسيا والجزائر والعراق، إذ اتفق اتحاد المصدّرين و”هيئة تنمية الصادرات ودعم الإنتاج المحلي” وغرفة صناعة دمشق وريفها، على افتتاح أربعة مراكز للصادرات السورية في البلدان الأربعة.

فتح خط التصدير هو الأول من نوعه بعد قطع العلاقات الاقتصادية بين البلدين عقب اندلاع الثورة السورية في 2011، نتيجة وقوف الحكومة التركية إلى جانب المعارضة السورية ومطالبتها برحيل الأسد.

وكانت الحكومة التركية أصدرت، في 20 آب 2015، قرارًا منعت فيه استيراد البضائع السورية من مناطق النظام، في حين سمحت باستيراد عدد من أصناف البضائع، منها مواد القطن والقمح والزيتون، بشرط أن تكون شهادة المنشأ صادرة حصرًا عن الحكومة السورية المؤقتة وممهورة بأختامها.

تابعنا على تويتر


Top