واشنطن: “النصرة” ستظل جزءًا من “القاعدة” رغم تغيير اسمها

ERGR5Y65JYU.jpg

قال قائد القيادة الوسطى في الجيش الأمريكي، الجنرال لويد أوستن، إن “جبهة النصرة” ستظل جزءًا من تنظيم “القاعدة” حتى لو غيرت اسمها.

وأكّد أوستن، في تصريحات صحفية مساء اليوم، الخميس 28 تموز، إلى أن بلاده لا زالت قلقة من “جبهة النصرة”، رغم التغيير الذي طرأ.

وتدرج واشنطن “جبهة النصرة” ضمن المنظمات الإرهابية، وتوافقت مع موسكو في وقت سابق من تموز على استهداف الفصيل في سوريا.

وأعلن أبو محمد الجولاني في تسجيل مرئي، اليوم الخميس، فك الارتباط بتنظيم “القاعدة” المدرجة على لوائح الإرهاب العالمية، وتغيير تسمية فصيله ليصبح “جبهة فتح الشام”.

وشهدت مقرات أمنية تابعة لـ “جبهة النصرة” استهدافًا من طائرات قيل إنها تابعة للتحالف الدولي، خلال الأشهر الماضية، قتل على أثرها قياديون في الفصيل الجهادي.

تابعنا على تويتر


Top