تخفيض كفالة السفر في سوريا من 300 دولار إلى 50 ألف ليرة

DF57.jpg

حاجز لقوات النظام في دمشق( انترنت)

قال مصدر مسؤول في مجلس الشعب إن المجلس خفض كفالة السفر، التي يدفعها المكلفون لشعب التجنيد ويرغبون بالسفر، إلى 50 ألف ليرة بعد أن كانت 300 دولار (حوالي 150 ألف ليرة).

وقال المصدر لصحيفة الوطن، المقربة من النظام، اليوم، الثلاثاء 2 آب، إن كل مواطن تراوح عمره بين 17 و42 عامًا ويرغب بالسفر ولم يؤد الخدمة الإلزامية، يدفع 50 ألف ليرة سورية بدلًا من 300 دولار.

وأكّد المصدر أن الدفع سيكون بالليرة حصرًا بسبب الانخفاض الكبير لليرة أمام الدولار، ووصولها إلى حدود 500 ليرة، فلم يعد المواطن قادرًا على قيمة الكفالة، والتي تقدر بـ 150 ألف ليرة.

القانون السوري لا يسمح للشاب في سن الخدمة الإلزامية السفر، دون موافقة مديرية التجنيد العامة والشعب التابعة لها، وبالتالي يحتاج لدفع كفالة مالية بقيمة 300 دولار سابقًا، ترجع عائداتها لوزارة الدفاع.

وكان قانون كفالة السفر في سوريا ينص على أن الشاب يحصل على تأجيل من الخدمة الإلزامية لمدة أربعة أشهر مقابل دفع الكفالة.

وعمد كثير الشباب إلى دفعها مقابل التأجيل، خوفًا من الالتحاق بالخدمة وزجهم بالخطوط الأولى في المعارك ضد المعارضة أو تنظيم “الدولة”.

وكانت سوريا شهدت أكبر هجرة في تاريخها لفئة الشباب في السنتين الماضيتين، خوفًا من القصف وتردي الأحوال الأمنية أو الاعتقال والطلب لخدمة الاحتياط والقتال مع قوات النظام.

تابعنا على تويتر


Top