تركيا تتخوف من موجة نزوح جديدة بسبب حصار حلب

Untitled-52.jpg

وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو (إنترنت)

أبدى وزير الخارجية التركية، مولود جاويش أوغلو، اليوم الجمعة، 5 آب، أسفه لحصار مدينة حلب، مؤكّدًا أنّه يمكن أن يتسبب “بموجة هجرة جديدة للسوريين”.

وتأتي مخاوف جاويش أوغلو، في الوقت الذي مايزال فيه نحو 300 ألف من سكان الأحياء الشرقية لمدينة حلب في ظل حصار خانق، رغم مساعي المعارضة لفك الحصار بعملية عسكرية.

وتغلق تركيا المعابر البرية التي تربطها بالأراضي السورية، مانعة دخول السوريين إلى أراضيها، فيما يشدد حرس الحدود التركي من رقابته على محاولات العبور غير الشرعي للسوريين.

وفي سياق حديث جاويش أوغلو، لقناة “تي جي تي آر خبر” التركية، أكّد ضرورة استئناف المحادثات بشأن مستقبل سوريا، كما دعا إلى جولة رابعة من محادثات جنيف للسلام.

وكان المقرر أن تعقد جولة جديدة من محادثات الحل السلمي، بين الأطراف السورية، نهاية الشهر الجاري، إلا انّ الخلاف الأخير بين روسيا والولايات المتحدة، حال دون اعتماد موعد نهائي لبدئها.

وأشار وزير الخارجية، إلى أنّ نظيره التركي، جون كيري، سيزور العاصمة التركية أنقرة، في 24 آب الجاري.

بينما يعتزم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، زيارة روسيا الثلاثاء المقبل، للقاء نظيره الروسي سيرغي لافروف، وبحث قضايا عدّة على رأسها الملف السوري.

تابعنا على تويتر


Top