“سوريا الديمقراطية” تتقدم في منبج وتسيطر على 80% منها

MANBIJ_SDF_AMERICA_SYRIA336666.jpg

مقاتلو "سوريا الديمقراطية" في منبج - 1 تموز 2016 (REUTERS)

رفعت قوات “سوريا الديمقراطية” من سيطرتها على مدينة منبج، بعد تقدمها على حساب تنظيم “الدولة الإسلامية” اليوم، السبت 6 آب.

وأفاد الصحفي عدنان الحسين من أبناء مدينة منبج، أن تقدم عناصر “سوريا الديمقراطية” جاء في منطقة الصناعة شرقًا، وحارة الغنايم والفرن الآلي جنوبًا، إضافة إلى قرية المنكوبة شمال شرق المدينة، وجميع تلك المناطق غدت تحت سيطرتها.

وقال الحسين، في حديثٍ إلى عنب بلدي، إن القوات رفعت من نسبة سيطرتها على منبج إلى حوالي 80%، نافيًا بعض التقارير التي تحدثت عن سيطرتها على كامل المدينة.

واعتبر الصحفي أن “سوريا الديمقراطية” هي الأقرب للسيطرة على المدينة حاليًا، إلا أنه لم يستبعد هجومًا معاكسًا للتنظيم واستعادة بعض النقاط.

وتقدمت القوات خلال اليومين الماضيين وسيطرت على حي الشيخ عقيل في الجبهة الجنوبية الشرقية لمنبج، عقب دخول حي طريق الجزيرة، وقال الحسين، في حديث سابق لعنب بلدي، إن التقدّم جاء دون قتال بعد انسحاب مقاتلي التنظيم منه.

وكانت قوات “سوريا الديمقراطية” و”المجلس العسكري لمنبج” المتحالف معها، أكدوا قبل أيام إحكام قبضتهم على نحو 50% من المدينة، بعد مواجهات مستمرة منذ مطلع حزيران الماضي، بهدف طرد التنظيم من المنطقة الواقعة أقصى شرق حلب.

وشهدت المدينة وريفها العديد من المجازر، وتهم منظمات حقوقية قوات التحالف الدولي بتنفيذها، وراح ضحيتها مئات من المدنيين، كما لا يزال الآلاف عالقين داخل المدينة، بعد منع التنظيم خروج المدنيين إلى مناطق سيطرة القوات، وفق ناشطين من المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top