النظام السوري يوصل شاحنات أغذية إلى حلب عبر طريق إمداد جديد

Untitled-26.jpg

حي الفرقان الخاضع لسيطرة النظام السوري، في حلب (إنترنت)

تمكّنت شاحنات الأغذية اليوم، الاثنين 8 آب، من الوصول إلى مناطق سيطرة النظام في مدينة حلب، بعد يومين من قطع طريق الراموسة – خناصر، الذي كان النظام يعتمد عليه لربط حلب بدمشق.

وقال محافظ مدينة حلب، محمد مروان علبي، إنّ المواد الغذائية الأساسية، والخضروات، والمحروقات متوفرة في الأسواق، فيما أكّد مصدر لعنب بلدي في مدينة حلب، أنّ أنواع قليلة من الخضروات متوفرة في السوق وبأسعار مرتفعة.

وعمد النظام إلى فتح طريق إمداد جديد من بلدة السفيرة، عبر منطقة الشيخ نجار الصناعية، وطريق الكاستيلو، إلى الأحياء الغربية من المدينة.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) عن العلبي أنّ “عشرات الصهاريج المحملة بمادتي المازوت والبنزين قامت صباح اليوم بإفراغ حمولتها في محطات المحروقات التي باشرت عملية التوزيع وفق آلية محددة”.

وفقدت خلال اليومين الماضيين المحروقات والخضروات والفاكهة من أسواق الأحياء الغربية لحلب، بعد أن سيطرت فصائل المعارضة على حيّ الراموسة، لفك الحصار عن الأحياء الشرقية.

ويتخوّف الموالون في المدينة من التطورات الميدانية على الأرض، التي من الممكن أن تحكم الحصار على أحيائهم، إلا أنّ المعارضة تعهّدت بالحفاظ على سلامة المدنيين وتوفير ممرات إنسانية.

تابعنا على تويتر


Top