غارات تقتل مدنيين في بلدة أورم الكبرى غرب حلب

ORMMM_ALKUBRAAAA_SYRIA_ALEPPO.jpg

آثار القصف على أورم الكبرى غرب حلب - الأربعاء 10 آب (الدفاع المدني في حلب)

قتل خمسة مدنيين وأصيب آخرون بجروح إثر استهداف الطيران الحربي بلدة أورم الكبرى في ريف حلب الغربي ظهر اليوم، الأربعاء 10 آب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حلب أن الطيران الحربي استهدق المدينة بخمسة غارات متتالية بالصواريخ الفراغية، مشيرًا إلى مقتل خمسة مدنيين وجرح آخرين، كحصيلة أولية.

ونقل ناشطون من داخل البلدة أن الغارات “روسية” واستهدفت المركز الطبي (عمر بن عبد العزيز) داخل البلدة، ما خلف خمسة ضحايا بينهم نساء، وأكثر من 30 جريحًا من المدنيين.

ونشرت صفحة الدفاع المدني في حلب صورًا لآثار القصف، مشيرةً إلى أن فرق المنظمة تعمل على انتشال جثث الضحايا وإسعاف المصابين وإخماد الحرائق التي اندلعت في المكان وطالت السيارات في المنطقة.

ويستهدف الطيران الحربي مدن وبلدات ريف حلب منذ أكثر من شهر، موقعًا عشرات الضحايا من المدنيين، كما ركز قصفه على أحياء المدينة، ووثقت منظمات حقوقية مقتل قرابة ثلاثين شخصًا في محافظة حلب أمس.

وتتزامن الغارات مع معارك خاضتها المعارضة منذ 31 تموز الماضي، واستطاعت خلالها فتح طريق من الجهة الجنوبية إلى داخل المدينة قبل أيام، عقب سيطرة قوات الأسد على طريق “الكاستيلو” في الشمال وحصارها الأحياء الشرقية للمدينة.

تابعنا على تويتر


Top