«شهيد الديار» نشيد وطني جديد، لـ «توحيد المعارضة»

43.png

تضع فرقة «الحبيب المصطفى» السورية لمساتها الأخيرة على نشيد وطني جديد سيعمم في الأيام المقبلة على الائتلاف الوطني والقوى المقاتلة في سوريا بدلًا من النشيد الوطني القديم، فيما توجه انتقادات شعبية على تغيير النشيد.
وبدأت الفرقة تسجيل النشيد الجديد  في أحد الاستديوهات في العاصمة الأردنية عمّان، بذات اللحن المعتمد للنشيد القديم، ويعتبر الدكتور محمد عناد مؤلف النشيد الجديد بديلًا عن نشيد يتغنى بالجيش السوري الذي تحول إلى ميليشيات، وقال أن «النشيد الوطني الجديد يأتي بديلًا عن القديم الذي يتغنى في مطلعه بحماة الديار-الجيش السوري- الذي خرج عن مساره الوطني المقدس و تحوّل إلى ميليشيات وعصابات تقتل الشعب، ولم يعد حاميًا للديار»، موضحًا أن النشيد يمجد شهداء سوريا على مر العصور إذ يبدأ بـ «شهيد الديار عليك السلام بذلت الدماء لحصن الأنام… فديت الثراء وصنت الكرام و إن الحياة تصون العظام».
ويؤكد الكاتب على أن الخطوة هي لتوحيد المعارضة سياسيًا وعسكريًا، مشيرًا إلى أن 33 لواءً في الجيش السوري الحر بالإضافة إلى ألوية الشمال ستصدر بيانًا لاعتماد النشيد، كنشيد وطني رسمي للثورة السورية خلال الأيام القليلة القادمة، كما أن اللواء سليم إدريس رئيس هيئة أركان الجيش الحر لديه علم بتأليف النشيد، وأضاف عناد أن النشيد سيرفق بعلم الثورة السورية فقط لا غير، ليميز كل الكتائب المقاتلة في الحر.
من جهته لم يعتمد الائتلاف الوطني السوري هذا النشيد بعد، لكن المؤلف أكد أنه سيرسله إلى الائتلاف بغية اعتماده بعد ألوية الجيش الحر.
ولاقى النشيد الجديد انتقادات كبيرة حتى في صفوف المعارضة نفسها، إذ يعتبر النشيد العربي السوري المعتمد منذ عام 1938 رمزًا وطنيًا، ولا يعبر عن نظام الأسد، وهو من تأليف الشاعر خليل مردم بيك وألحان الأخوين فليفل.

تابعنا على تويتر


Top