غارات تُخرج مركز “ورقة” الثقافي في حلب عن الخدمة

WARAQAAAAAA_ALEPPPO.jpg

افتتاح مركز "ورقة" الثقافي في حلب - كانون الأول 2015 (أرشيف عنب بلدي)

خرج مركز “ورقة” الثقافي في حلب عن الخدمة إثر استهدافه من قبل الطيران الحربي بصاروخ موجه ظهر اليوم، الاثنين 15 آب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب أن المركز الذي يقع في حي باب المقام، تضرر بناؤه “بشكل كبير” إثر القصف، موضحًا أن الصاروخ استهدف الصالة التي تضم قاعات التدريب.

وتعرضت بعض الكتب للتلف، إلا أن مكتبة المركز متطرفة إلى حد ما عن مكان سقوط الصاروخ، وفق المراسل.

في سياق متصل استهدف الطيران المروحي صباح اليوم، عددًا من الأحياء السكنية في مدينة حلب بالبراميل المتفجرة وأبرزها: السكري المواصلات، باب المقام، الشعار، بستان القصر، والشيخ سعيد، لافتًا إلى أن الأضرار اقتصرت على الماديات فقط.

وافتتح مركز “ورقة” في 14 كانون الأول الماضي داخل أحياء حلب القديمة، ووفق محمود عبد الرحمن، أحد منسقي في فريق “ماس” الذي أسس المركز، فإنه يهدف إلى “إنشاء جيل شاب واعٍ لا ينجر وراء أي شي، ويكون قادرًا على الوصول ببلده إلى ما يلبي طموحات الشعب السوري”.

ويضم المركز مكتبة تحوي مجموعة من الكتب التي جُمعت داخل مدينة حلب، كما يضم قاعتين للتدريب تقام فيهما ورشات في محو الأمية واللغة الإنكليزية والمعلوماتية وغيرها.

صورة بثها ناشطون للدمار في مركز "ورقة" - الاثنين 15 آب (فيس بوك)

صورة بثها ناشطون للدمار في مركز “ورقة” – الاثنين 15 آب (فيس بوك)

 

تابعنا على تويتر


Top