الطيران الحربي “يحرق” تسعة مدنيين في حافلة قرب الراموسة

RAMOOOOSA_ALEPPO.jpg

صورة السيارة المستهدفة على طريق الراموسة - الجمعة 19 آب (تويتر)

قتل تسعة مدنيون حرقًا داخل حافة للركاب، استهدفها الطيران الحربي على طريق الراموسة جنوب حلب اليوم، الجمعة 19 آب.

وأفاد ناشطون أن الطيران الذي يعتقد روسي استهدف الحافلة أثناء مرورها على الطريق بصاروخ، ما أدى إلى تدميرها بالكامل واحتراق كامل من فيها على الفور.

وأظهرت صور تناقلها ناشطون جثثًا متفحمة وهياكل عظمية (تعتذر عن بلدي عن نشرها)، داخل سيارة متفحمة بشكل كامل.

وكان الطيران الحربي استهدف حي الراموسة الذي سيطرت عليه فصائل المعارضة، قبل ثلاثة أيام، ما أدى إلى مقتل 17 شخصًا وإصابة العشرات بجروح.

وقال مراسل عنب بلدي حينها إن الطيران الحربي الروسي استهدف خمس حافلات تقل مدنيين في الساعة السابعة صباحًا، إلا أن الأهالي لم يستطيعوا إسعاف الجرحى، بسبب كثافة القصف العنقودي على المنطقة.

ويأتي تصعيد القصف في ظل تقارير تحدثت عن نية روسيا خوض عملية عسكرية مشتركة مع أمريكا في حلب، وقال وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إن المفاوضات وصلت إلى مراحل متقدمة، ووصفها بأنها “لإحلال السلام في حلب”.

وتشهد محافظة حلب هجمات مكثفة، ويقول المواطنون إن الطيران الروسي يشنها إلى جانب طيران الأسد، مستهدفًا بشكل يومي أحياء المدينة ومدن وبلدات ريفها موقعًا عشرات الضحايا من المدنيين.

تابعنا على تويتر


Top