خبز “السمون” عبر البطاقة الذكية قريبًا في سوريا

خبز الصمون (موقع الحل)

camera iconخبز الصمون (موقع الحل)

tag icon ع ع ع

قال معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري، رفعت سليمان، إن خبز “السمون” سيضاف إلى المواد الغذائية الموجودة في “البطاقة الذكية” قريبًا.

وأوضح سليمان لصحيفة “الوطن” المحلية، اليوم الأحد 8 من آذار، أن إضافة “السمون” جاءت بعد دراسة حول أكثر المواد الغذائية طلبًا من قبل المواطنين بحسب تصريحه.

ويضاف “السمون” إلى المتة والمعلبات، وستضاف إحداها إلى “البطاقة الذكية”، في 1 من نيسان المقبل، دون تحديدها.

ويبلغ سعر الكيلوغرام الواحد من”السمون” 400 ليرة للنوع الطري، و450 ليرة سورية للنوع القاسي.

وسبق أن تحدث مدير “المؤسسة السورية للتجارة”، أحمد نجم، عن قرب إضافة مادتي المتة والمعلبات الغذائية إلى قوائم البطاقة الذكية، وربط الأمر بالاتفاق مع الموردين وتوافر كميات مناسبة في الأسواق.

وقال نجم لصحيفة “الوطن”، في 1 من آذار، إن الاتفاق مع التجار والموردين “بات قريبًا”، مؤكدًا أن الأسعار ستكون أقل من الأسعار الحالية في الأسواق، وسيتم بيعها عبر صالات المؤسسة السورية للتجارة.

ويتم بيع مواد أساسية مثل السكر والأرز والشاي والزيت من صالات “السورية للتجارة” عبر البطاقة الذكية بمخصصات محددة لكل أسرة، وبأسعار أخفض مقارنة مع صالات البيع الأخرى.

وحول كميات السكر والشاي والأرز وزيت عباد الشمس، ضمن مخصصات البطاقة الذكية قال نجم إنها تتعلق بعدد أفراد العائلة الواحدة، مشيرًا إلى بيع زيت عباد الشمس بسعر 800 ليرة سورية للتر الواحد.

وتوفر البطاقة الذكية أربعة لترات للعائلة التي يزيد عدد أفرادها عن سبعة، وثلاثة لترات للعائلة المكونة من خمسة أشخاص، ولترين فقط للعائلة من ثلاثة أو أربعة أشخاص، ولتر واحد للعائلة المكونة من شخصين.

ويبلغ سعر الكيلو غرام الواحد من السكر عبر البطاقة الذكية 350 ليرة سورية، والأرز 425 ليرة للكيلو غرام، بحسب ما أعلنت وزارة التجارة الداخلية في 29 من كانون الثاني الماضي.

ومن جهة أخرى، قال أحمد نجم إن هناك دراسة لمنع بيع المواد المدعومة عبر “البطاقة الذكية” لشرائح معينة من السوريين، ممن لا يحتاجون الدعم، دون تحديد موعد انتهاء الدراسة أو ماهي المعايير التي اعتمدت عليها ولا حتى المواد التي سيشملها القرار.

ويبلغ متوسط الدخل الشهري حاليًا للمواطن السوري 150 ألف ليرة سورية، بينما يبلغ الحد الأدني للرواتب في سوريا 20 ألفًا و300 ليرة سورية، والحد الأعلى 663 ألف ليرة، وفق إحصائيات نشرها موقع “SalaryExplorer”.

وتصدرت سوريا قائمة الدول الأكثر فقرًا بالعالم، بنسبة بلغت 82.5%، بحسب بيانات موقع “World By Map” العالمي، في 21 من شباط الماضي.

ويعرف مستوى الفقر بأنه أدنى مستوى من الدخل يستطيع به الفرد أن يوفر مستوى معيشة ملائم.

وتتوافق أرقام الموقع مع أرقام الأمم المتحدة، إذ قدرت نسبة السوريين تحت خط الفقر بـ 83%، بحسب تقريرها السنوي لعام 2019، حول أبرز احتياجات سوريا الإنسانية.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة