البارسا في ضيافة فرانكفورت في ربع نهائي الدوري الأوروبي

camera iconمن لقاء برشلونة وغلطة سراي في الدوري الأوروبي - 17 آذار 2022 (gıttyimage)

tag icon ع ع ع

يخوض فريق برشلونة مواجهة تجمعه مع مستضيفه الألماني آينتراخت فرانكفورت وذلك عند الساعة 10:00 من مساء اليوم، الخميس 7 من نيسان، بتوقيت دمشق في ملعب “دوتش بانك بارك” في مدينة فرانكفورت.

وذلك من مرحلة الذهاب للدور ربع نهائي من الدوري الأوروبي للموسم الحالي، وهو اللقاء الثاني بين الفريقين رسميًا.

وسبق أن التقى الفريقان أول مرة في بطولة كأس جوهان غامبر وهي مسابقة ينظمها الفريق الكتالوني منذ عام 1966 وحتى الآن، وتمكن البارسا من الفوز 2×0 في عام 1976.

تأهل برشلونة إلى الدور الثمن النهائي بعدما خاض دور خروج المغلوب كونه احتل المركز الثالث في المجموعة الخامسة من دوري الأبطال، وتعادل مع نابولي 1×1 ذهابًا، وفاز البارسا 2×4 في لقاء الإياب.

وفي دور الـ16 تعادل برشلونة مع غلطة سراي التركي من دون أهداف وفاز 1×2.

بينما وصل فريق آينتراخت فرانكفورت الألماني إلى الدور ربع النهائي، بعدما تصدر المجموعة الرابعة في دوري المجموعات، وفي الدور الـ16 فاز على ريال بيتيس 1×2 ذهابًا وتعادلا 1×1 في الإياب.

بالرغم من مشاركته في مسابقة الدوري الأوروبي 12 مرة، لم يحرز برشلونة لم يحرز اللقب حتى الآن، بينما تمكن فرانكفورت من إحرازه مرة واحدة في موسم 1979ـ 1980.

برشلونة يسعى لمواصلة سلسلة الانتصارات

يحاول الفريق الكتالوني بقيادة مدربه تشافي هيرنانديز مواصلة مشوار الفوز، بعد أن لعب 14 مباراة دون خسارة، وهذا إنجاز كبير لتشافي ولفريقه الشاب الذي يقدم مستويات طيبة.

وتمكن تشافي أن يصل بالبارسا إلى المركز الثاني في الليجا، بعدما كان في المركز التاسع عندما استلم قيادته في تشرين الثاني 2021.

ويتطلع تشافي إلى هذه المواجهة على أنها بداية الوصول إلى النهائي، وتحقيق أول كأس للفريق خارجيًا في الموسم الحالي.

فرانكفورت لم يُهزم في البطولة

فريق فرانكفورت هو أحد الأندية الأربعة التي لم تُهزم في الدور الأول، وقد خرجت الفرق الثلاثة الأخرى من التصفيات، وبقي فرانكفورت يواصل تقدمه بخطى ثابتة.

بدوره، النمساوي أوليفر جلاسنر، المدير الفني لفريق فرانكفورت، يسعى لوضع بصمة في البطولة بعدما أخفق في البوندسليجا إذ يحتل المركز التاسع، وخرج من دائرة المنافسة.

ويعلم المدرب النمساوي أن الموقعة صعبة جدًا أمام فريق شاب يمتلك كل مقومات الفوز، ولهذا سيواجه صعوبة جدًا في وقف المد البرشلوني.

وتُعتبر هذه المباراة قمة مواجهات هذا الدور نظرًا لطموحات وقوة المنافسة بين الفريقين، ويبدو أن اللقاء سيكون عالي المستوى، وخاصة أنه بين مدرستين كرويتين القاسم المشترك بينهما اللعب بخطة هجومية شاملة.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة