ميلان والإنتر.. “ديربي الغضب” على نهائي كأس السوبر الإيطالي

camera iconميلان وإنتر ميلان في لقاء سابق بالدوري الإيطالي (موقع ميلان الرسمي)

tag icon ع ع ع

تتجه الأنظار إلى استاد “الملك فهد” الدولي في العاصمة السعودية الرياض، وذلك عند الساعة 10:00 بتوقيت دمشق من مساء اليوم، الأربعاء 18 من كانون الثاني، عندما يلتقي فريقا إيه سي ميلان وإنتر ميلان في قمة “ديربي الغضب” على نهائي كأس السوبر الإيطالي 2022.

ويسعى عملاقا مدينة ميلانو للظفر بأول ألقاب الموسم الحالي، ولذلك يُعتبر “ديربي الغضب” بمنزلة “كسر العظم” ما بين سيموني إنزاجي وستيفانو بيولي، مع المنافسة القوية بينهما في دوري “الكالتشيو”.

الروسونيري، حامل لقب الدوري الإيطالي في الموسم الماضي، يحتل المركز الثاني في الموسم الحالي، برصيد 38 نقطة، متأخرًا عن نابولي المتصدر بفارق تسع نقاط ومن 18 مباراة، فاز ميلان في 11 مواجهة، وتعادل بخمس، وخسر اثنتين.

بينما يحتل النيراتزوري المركز الرابع برصيد 37 نقطة، لعب 18 مباراة، فاز في 12، وتعادل بواحدة، وخسر خمس مواجهات.

وفاز الإنتر في الجولة الماضية على سامبدوريا 1×0، فيما وقع ميلان في مصيدة التعادل مع فريق ليتشي، وبنتيجة 2×2 في الجولة الماضية.

ولعب الفريقان بكأس إيطاليا الدور الـ16، إذ حقق الإنتر فوزًا ثمينًا على بارما 2×1، وتأهل للدور ربع النهائي، فيما خسر ميلان 0×1 أمام تورينو وخرج من البطولة.

الروسونيري يسعى لاستعادة التوازن

يأمل فريق ميلان أن يكون تتويجه بهذه الكأس دافعًا معنويًا لاستعادة توازنه بعد أن صُدم بتعادلين في دوري الكالتشيو، ما سمح لنابولي الابتعاد أكثر والانفراد في الصدارة، موسعًا الفارق إلى تسع نقاط، بالإضافة إلى أن الروسونيري يرغب بالتعويض عن خروجه من كأس إيطاليا.

بدوره، سيعتمد ستيفانو بيولي، مدرب ميلان، على جناحه البرتغالي السريع رافايل لياو، صاحب الثمانية أهداف في الدوري الإيطالي، بالإضافة إلى المهاجم الفرنسي أوليفيه جيرو.

ويسعى إيه سي ميلان للظفر بكأس السوبر للمرة السادسة، وهو يحتل المركز السابع على سجل الشرف للبطولة بخمسة ألقاب، آخرها في موسم 2003.

الإنتر والدفاع عن اللقب

يحاول فريق النيراتزوري الاحتفاظ بالكأس والدفاع عن لقبه الذي حققه في الموسم الماضي، إثر فوزه في النهائي 2×1 على غريمه يوفنتوس.

وهي الكأس السادسة في تاريخه الكروي، إذ يحتل المركز الثالث بعد المتصدر يوفنتوس، وله ثمانية ألقاب.

ويسعى سيموني إنزاجي لإتمام مشوار نتائجه الإيجابية في الدوري وكأس إيطاليا، بالفوز في أول ألقابه للموسم الحالي.

ويُنتظر من المدرب الإيطالي أن يدفع بالأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، ثاني هدافي الدوري الإيطالي برصيد تسعة أهداف كرأس حربة في قيادة الهجوم، بالإضافة إلى الهداف الآخر البوسني إدين دجيكو، الذي سجل سبعة أهداف في دوري الكالتشيو حتى الآن.

تاريخ مواجهات الفريقين

التقى الفريقان وجهًا لوجه في هذه المسابقة مرة واحدة كانت عام 2011، وانتهت بنتيجة 2×1 لمصلحة ميلان.

بينما التقى “الإخوة الأعداء” إيه سي ميلان والإنتر في مسابقة الدوري 179 مباراة، فاز الإنتر في 68 مواجهة مقابل 54 لمنافسه ميلان، وسيطر التعادل بينهما في 56 لقاء.

سجل النيراتزوري 253 هدفًا في مرمى ميلان، فيما تمكن فريق الروسونيري من تسجيل 229 هدفًا في مرمى الإنتر.

وكانت آخر مواجهة بين ميلان وغريمه الإنتر في الجولة الخامسة من الدوري الإيطالي للدرجة الأولى للموسم الحالي، وفاز ميلان 3×2 .

بينما سيلتقي الفريقان في لقاء الإياب من الدوري الحالي في 5 من شباط المقبل على ملعب “سان سيرو” في مدينة ميلانو.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة