“شيخ الصحافة الاستقصائية”.. صحفيون ينعون إبراهيم ياخور

باسم ياخور ينعى والدة إبراهيم ياخور - 1 شباط 2022 (فيسبوك)

camera iconالصحفي السوري ابراهيم ياخور (فيسبوك)

tag icon ع ع ع

نعى صحفيون سوريون، ونقابة الفنانين فرع دمشق، واتحاد الصحفيين في سوريا، الإعلامي إبراهيم ياخور، الذي توفي اليوم، الأربعاء 1 من شباط، عن عمر ناهز 80 عامًا.

ونعى الممثل باسم ياخور عبر حسابه على “فيسبوك” والده الذي توفي بعد صراع مع المرض.

اتحاد الصحفيين في سوريا وصف عبر منشور على “فيسبوك” إبراهيم ياخور بأنه “أحد الأساتذة الذين تركوا أثرًا في عالم الإعلام، وهو من رواد الصحافة الميدانية”.

ونشر العديد من الصحفيين نعيهم عبر وسائل التواصل، واصفين إبراهيم ياخور بـ”شيخ الصحافة الاستقصائية”.

من إبراهيم ياخور؟

إبراهيم ياخور إعلامي سوري ولد باللاذقية في 31 من آب 1943، عمل مذيعًا ومقدم برامج في التلفزيون السوري بين عامي 1986 و2003.

تركز عمل إبراهيم ياخور على الصحافة الاستقصائية، في حين كانت سوريا بأمس الحاجة إليها.

وفي عام 1992، عُرض برنامجه “ملفات حرة” الذي توقف بعد ثلاث حلقات فقط، وفي وقت لاحق أُطلق البرنامج مجددًا باسم “ملفات حارة” عام 2001، وهو من أهم البرامج التي تسلّط الضوء على مكامن الخلل والفساد في سوريا.

ويعتبر ياخور من أوائل الإعلاميين الذين عملوا بمجال التحقيقات الاستقصائية في صحيفة “تشرين” الحكومية.

وحاول ياخور نقل خبرته وتجربته للأجيال عن طريق عمله مدربًا في “شبكة إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية” (أريج)، بين عامي 2007 و2023.

حصة للدراما

إبراهيم ياخور هو والد الممثل السوري باسم ياخور، إلا أن الوالد الذي كانت له مساهمات في عالم الدراما لم يكن له نصيب الشهرة الذي حظي بها ولده.

شارك في عدة أعمال تلفزيونية، أبرزها “حمام القيشاني- الجزء الثاني” عام 1997، من إخراج هاني الروماني، بدور مسؤول حزبي.

في ظهور تلفزيوني آخر شارك في مسلسل “عودة غوار” عام 1998، و”حمام ابو الهنا” الذي صدر عام 1996 ولعب شخصية “الأستاذ مفيد”، بالإضافة إلى مشاركته في مسلسل “الفندق”.

كما شارك في برامج تلفزيونية عديدة، أبرزها “التحقيق: النظارة المكسورة” الذي أخرجه محمد عزيزة.

وكتب سيناريو  مسلسل “أزهار الشتاء” الذي عُرض عام 2001، ويتحدث العمل عن واقع دور المسنين، وشارك فيه العديد من الفنانين السوريين مثل رفيق سبيعي، وسليم صبري، وأنطوانيت نجيب، ونجاح حفيظ.

حصل إبراهيم ياخور في عام 2016 على شهادة في كتابة السيناريو  من “أكاديمية نيويورك للأفلام”.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة