مواجهات لتقرير المصير في إياب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا

هدف كريم اديمي لاعب دورتموند بمرمى تشيلسي لقاء الذهاب - 15 شباط 2023 (REUTERS‏)

camera iconهدف كريم اديمي لاعب دورتموند بمرمى تشيلسي لقاء الذهاب- 15 من شباط 2023 (REUTERS‏)

tag icon ع ع ع

تتجه الأنظار في أمسية اليوم، الثلاثاء 7 من آذار، إلى ملعب “ستامفورد بريدج” في العاصمة البريطانية لندن، وذلك عند الساعة 11:00 مساء بتوقيت دمشق، عندما يستضيف القمة المنتظرة بين تشيلسي الإنجليزي وبوروسيا دورتموند، في لقاء ينتظره البلوز لرد الدين والاعتبار.

وكان المضيف الإنجليزي خسر أمام ضيفه الألماني، بهدف سجله كريم اديمي بالدقيقة الـ63 من الشوط الثاني، في موقعة الذهاب.

كما ستقام بنفس التوقيت على ملعب “النور” في العاصمة البرتغالية لشبونة مباراة الإياب بين بنفيكا وضيفه كلوب بروج البلجيكي.

وهي شبه مضمونة لمصلحة الفريق البرتغالي كونه فاز على ضيفه 2×0 في ملعبه، سجلهما جواو ماريو من ركلة جزاء ودافيد تيريس في الدقيقتين الـ51 والـ88 من الشوط الثاني.

جراهام يلعب بالفرصة الأخيرة

على الرغم من أن فريق تشيلسي يضم نخبة من النجوم والمواهب الجيدة، لم يتمكن المدرب الإنجليزي جراهام بوتر من ضبط فريقه، وخاصة حالة التوتر عند لاعبيه، إذ تلقى لاعبي البلوز في اللقاء السابق أربعة إنذارات.

ورغم فوز تشيلسي 1×0 على ليدز يونايتد بالجولة الـ25 من البريميرليج، يعاني ضغطًا كبيرًا، فهو لا يزال في المركز العاشر برصيد 34 نقطة.

وبذلك يكون البلوز قد بدؤوا بفقدان فرصه في الوصول إلى مربع الكبار، وقد تكون هذه الموقعة الاختبار الأخير لجراهام بوتر، وتقرير مصيره في الاستمرار مع الفريق من عدمه.

بدوره، الألماني إيدين تيرزيتش، مدرب بوروسيا دورتموند، سيحاول عدم التفريط بالفوز الذي حققه في لقاء الذهاب 1×0، وبالتالي يكفي الفريق الألماني التعادل حتى يضمن التأهل للدور ربع النهائي.

ويحتل الفريق المركز الثاني في البوندسليجا برصيد 49 نقطة، ويساوي البافاري المتصدر بعدد النقاط، وهذا عامل قد يؤثر في خلق الضغط النفسي على لاعبي الفريق.

سيقاتل الألماني إيدين على جبهتين مهمتين، ولايمكن الاستسلام في أي جبهة، ولهذا قد يلعب بحذر شديد وقد يلجأ للدفاع طوال الوقت لتأمين المباراة المباراة.

بنفيكا يقابل كلوب على المضمون

كما سيشهد ملعب “النور” في العاصمة البرتغالية لشبونة، عند الساعة 11:00 مساء، مواجهة ندية وقوية بين بنفيكا الفائز بلقاء الذهاب 2×0 ضد كلوب بروج البلجيكي.

سيلعب الألماني روجر سميث، مدرب بنفيكا البرتغالي، على المضمون، ولكن عليه أن يعتمد الحذر، لأن الفريق الخصم ليس لديه ما يخسره، ولهذا قد يفتح البلجيكي كارك هويفكينز اللعب في كل خطوط المباراة.

اللقاء يسير نحو بنفيكا البرتغالي، وبالتالي بطاقة التأهل للدور ربع النهائي هي أقرب له من ضيفه البلجيكي.

كما ستقام غدًا، الأربعاء، مباراتين ضمن إياب دور الـ16، تجمع الأولى بايرن ميونيخ ضد باريس سان جيرمان.

وفاز البافاري 1×0 في لقاء الذهاب، وهي إحدى القمم الكروية المهمة في دور الـ16 من دوري الأبطال.

وفي المباراة الثانية، يستضيف توتنهام هوتسبير ميلان الإيطالي الفائز بلقاء الذهاب 0×1، وستقام على ملعب “توتنهام” في العاصمة البريطانية لندن، في لقاء رد الدَّين والاعتبار.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة