تصفيات يورو 2024.. فرنسا بمواجهة هولندا وبلجيكا بضيافة السويد

camera iconمدرب منتخب فرنسا ديديه ديشامب (يمين) ومدرب منتخب هولندا رونالد كومان(تعديل عنب بلدي)

tag icon ع ع ع

تستأنف مباريات الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أوروبا “يورو 2024″، بنسختها الـ17 والتي ستستضيفها ألمانيا.

وتشهد أمسية اليوم الجمعة 24 من آذار، ثماني مواجهات، أبرزها لقاء فرنسا مع هولندا في قمة الانتقام ورد الدين.

وتستضيف السويد الخصم البلجيكي في قمة ناعمة، كما سيلتقي التشيك مع بولندا، والنمسا ضد أذربيجان.

ويتواجد ضمن المجموعة الأوروبية الثانية إلى جانب فرنسا وهولندا، منتخبات اليونان، ايرلندا، جبل طارق.

الديوك تسعى لرد الدين

يشهد ملعب “دو فرانس” في العاصمة الفرنسية باريس، عند الساعة 10:45 مساء بتوقيت دمشق، اليوم الجمعة 24 من آذار، قمة تاريخية بين الديوك والطواحين البرتقالية.

وهي لفائدة الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لنهائيات يورو 2024، لصالح المجموعة الثانية.

تحمل هذه المواجهة رقم 29 تاريخيًا بين المنتخبين، وتبقى الكرة الفرنسية متفوقة على نظيرتها الهولندية، وعادة ما تشهد مثل هذه المباريات، كل الإثارة والقوة والمتابعة الجماهيرية.

القاسم المشترك بين المدرب الفرنسي ديديه ديشامب، والمدرب الهولندي رونالد كومان العائد للمرة الثانية لقيادة الطواحين، هو أن خطة اللعب واحدة لكلا المنتخبين، وهي 4ـ 2ـ 3ـ 1، أي اللعب بهجوم ثلاثي مع رأس حربة متقدم.

وغاب المنتخب الفرنسي عن التتويج في كأس الأمم منذ عام 2000، أي قبل 23 سنة، عندما أحرز اللقب للمرة الثانية والأخيرة.

ويحاول المدرب الفرنسي ديديه ديشامب، تعزيز رصيده في البطولة بلقب ثالث، يعوض فيه إخفاقه الأخير في مونديال قطر 2022، عندما خسر المباراة النهائية أمام الأرجنتين حاملة اللقب، بنتيجة 3×4، بعد تعادلهما  3×3 في مباراة كانت مثيرة بكل تفاصيلها وأحداثها.

يحاول ديشامب ان يحقق انتصارًا مزدوجًا في هذه القمة، الأول معنويًا لرد الدين عن هزيمة الديوك 2×0 أمام الطواحين في عام 2018 بدوري الأمم الأوروبية.

والثاني، عودة الروح لمنتخب فرنسا، وكذلك إعادة الثقة مع جمهوره، بعد خسارته نهائي كأس العالم الأخير.

لدى ديشامب عناصر جيدة، وخاصة في خط الهجوم، مثل الكابتن الجديد لمنتخب الديوك كيليان مبابي.

بالإضافة إلى أنطوان جريزمان وتشواميني وكينجسلي كومان، بينما سيتواجد النجم الفرنسي أوليفيه جيرو على مقاعد البدلاء، كونه عائد من الإصابة.

كومان مرة ثانية يقود الطواحين

يعود المدرب الهولندي رونالد كومان مدرب فريق برشلونة السابق، إلى قيادة الطواحين للمرة الثانية، وتم تعينه بعد إخفاق المنتخب الهولندي في مونديال 2022، والذي كان بقياد مدربه السابق لويس فان جال.

وهو الظهور الأول للمدرب الجديد رسميًا، ولذلك سيلعب بحذر، بالاعتماد على الهجوم المضاد، على أمل ان يحقق نتيجة جيدة مع بداية المشوار، ولو خطف نقطة من ملعب فرنسا الوطني فهي ثمينة.

أيضًا لدى المدرب الهولندي كومان لاعبين مميزين اثبتو حضورهم في الدوريات الأوروبية، وكذلك في مونديال قطر 2022، رغم خروجهم المبكر من دور ربع النهائي، إثر خسارتهم من الأرجنتين حاملة اللقب.

وأبرز العناصر الفعالة في منتخب الطواحين، قائده وصمام الأمان فيرجيل فان ديك، إلى جانبه ممفيس ديباي، وفرينكي دي يونج، ونودي جاكبو وستيفن بيرجوين.

تاريخ مواجهات الديوك والطواحين

التقى منتخبا فرنسا وهولندا سابقًا في 28 مباراة، فاز الديوك ب14 مواجهة، بينما فاز منتخب الطوحين 11 مرة، وسيطر التعادل في ثلاث مباريات.

سجل المنتخب الفرنسي في مرمى هولندا 52 هدفًا، مقابل 60 هدفًا سجلها لاعبو الطواحين البرتقالية في شباك الديوك.

وكانت آخر مواجهة بين المنتخبين بتاريخ 16 تشرين الثاني عام 2018، في مسابقة دوري الأمم الأوروبية، وانتهت بفوز هولندا 2×1.

السويد تواجه بلجيكا للانتقام

يشهد ملعب فريندز آرينا عند الساعة 10:45 مساء بتوقيت دمشق، اليوم الجمعة بتاريخ 24 من آذار، مواجهة انتقامية عندما يستضيف المنتخب السويدي نظيره البلجيكي.

المبارة تأتي ضمن مباريات المجموعة السادسة، ولفائدة الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة ليورو 2024، كما يتواجد في هذه المجموعة منتخبات، استونيا والنمسا وأذربيجان.

واللقاء هو صراع بين مدربين من جيلين مختلفين، حيث الخبرة ضد حماسة الشباب، وهي ما بين السويدي يان أندرسون 61 سنة من الجيل القديم، والإيطالي دومنيكو تيديسكو 37 من الجيل الحديث.

ويسعى المنتخب السويدي لكي يوقف زحف الانتصارات لضيفه البلجيكي، حيث فاز عليه في آخر ثلاثة مواجهات سابقة، آخرها في يورو 2016، عندما فاز البلجيك بهدف دون رد.

وأيضًا يرغب السويدي أن يعوض عن إخفاقة في يورو 2020، عندما خرج من دور ال16 إثر خسارته 1×2 أمام أوكرانيا.

كما يسعى أندرسون لأن يعوض عن إخفاقه بالتأهل لنهائيات مونديال قطر 2022، وكذلك سيقاتل منذ البداية من أجل إحراز كأس البطولة التي يفتقدها أرشيف المنتخب السويدي حتى تاريخه.

وسيعتمد المدرب السويدي على أهم نجومه مثل زلاتان إبراهيموفيتش، إيميل فورسبيرغ، فيكتور كلايسون، وروبين كايسون.

وبدوره، تيديسكو، مدرب منتخب بلجيكا، هو الآخر يسعى لإثبات الحضور في هذه البطولة، حيث لم يتمكن البلجيك من إعتلاء منصة التتويج حتى الآن.

وهو القاسم المشترك مع مستضيفه السويدي، كما سيحاول المدرب أن يستثمر العناصر الجيدة بفريقه، وهم قادرون على العودة بنتيجة إيجابية.

وأبرز اللاعبين لدى المنتخب البلجيكي، روميلو لوكاكو، كيفن دي بروين، أوريل مانجالا، ولياندرو تروسارد.

إنجلترا تفوز على إيطاليا

وكانت التصفيات قد انطلقت مساء أمس الخميس 23 من آذار، حيث تمكن المنتخب الإنجليزي من اقتناص فوز ثمين من مستضيفه الإيطالي 2×1 لحساب المجموعة الثالثة.

أيضًا البرتغال اكتسحت ضيفتها ليشتنشتاين 4×0، لصالح المجموعة العاشرة، وكذلك الدنمارك فاز على فنلندا 3×1 لفائدة المجموعة الثامنة.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة