نيوكاسل واليونايتد في خطر الخروج من مربع الكبار بالبريميرليج

camera iconارسنال يفوز على نيوكاسل يونايتد 2×0 في الدوري الإنجليزي الممتاز- 8 أيار 2023 (تويتر- أرسنال)

tag icon ع ع ع

بات فريقا مانشستريونايتد ونيوكاسل في خطر البقاء ضمن المربع الذهبي في الدوري الإنجليزي الممتاز، مع اقتراب الموسم الحالي من خط النهاية.

ومع خسارة الفريقين، الأحد 7 من أيار، بات وضعهما في خطر، بعد المطاردة الشرسة من فريقي ليفربول وتوتنهام هوتسبير.

وتعرض الشياطين الحمر لخسارة مفاجئة هي الثانية على التوالي، بنتيجة 1×0 أمام وست هام يونايتد، لفائدة الجولة 35.

وسبق أن خسر مانشستريونايتد أمام برايتون بنفس النتيجة، الأسبوع الماضي، وبقيت له مباراة مؤجلة من الجولة 32 سيلعبها مع تشيلسي في 25 من أيار الحالي.

كما تعرض فريق نيوكاسل لخسارة 0×2 من أرسنال، الوصيف الذي يقاتل من أجل العودة إلى صدارة البريميرليج.

يحتل نيوكاسل حاليًا المركز الثالث برصيد 65 نقطة، بينما حل الشياطين الحمر رابعًا بـ63 نقطة، بينما يطاردهما فريق ليفربول خامسًا برصيد 62 نقطة، ومن خلفه توتنهام هوتسبير سادس الترتيب بـ 57 نقطة.

حظوظ الفرق الثلاثة في المربع الذهبي

تعتبر حظوظ فرق نيوكاسل ومانشستر يونايتد وليفربول في إنهاء البريميرليج داخل المربع الذهبي متساوية تقريبًا نظرًا لتقاربهم في النقاط، ومن ضمن الاحتمالات الضئيلة دخوله توتنهام هوتسبير أيضًا.

الجولات الثلاثة المقبلة وبعض المباريات المؤجلة ستشهد منافسة مثيرة وقوية بين هذه الفرق، وهي معركة حقيقية يخوضها المدربون، وهنا تكمن سر وقوة الفكر الذهني لديهم.

فريق نيوكاسل يونايتد بقيادة المدرب إيدي هاو، أفضل الفرق الثلاثة استقرارًا وهو يحتل المركز الثالث، ويتقدم على اليونايتد بفارق نقطتين فقط.

وتنتظر نيوكاسل مباريات مهمة جدًا، إذ سيواجه مستضيفه ليدز يونايتد بالمركز 17 وهو مهدد بالهبوط، وذلك ضمن الجولة 36، وسبق أن تعادلا من دون أهداف ذهابًا.

كما سيلعب مع ضيفه برايتون، الذي يقدم مستوى متقدمًا هذا الموسم ويحتل المركز السابع، في مباراة مؤجلة من الجولة 25، وفي لقاء الذهاب أيضًا تعادلا من دون أهداف.

وسيواجه أيضًا ليستر سيتي بالمركز 16، وهو مهدد بالهبوط أيضًا، بعدما سبق أن فاز نيوكاسل 3×0 ذهابًا.

أصعب المباريات المتبقية هي ضد تشيلسي في المركز 11، لتحسين مركز البلوز، وسبق أن فاز نيوكاسل 0×1 في لقاء الذهاب.

تعثر الشياطين الحمر

أربع مباريات تنتظر فريق مانشستريونايتد حتى نهاية البريميرليج، وبات الشياطين الحمر في وضع خطر للبقاء ضمن مربع الكبار، خاصة بعد الخسارتين المتتاليتين أمام برايتون ووست هام بنفس النتيجة 1×0، التي فجرت الشارع الرياضي والإعلام بانتقادات لاذعة للمدرب الهولندي تن هاج.

وتنتطر اليونايتد أربع مباريات بغاية الأهمية، حيث سيلتقي في اولد ترافورد مع وولفرهامتون بالمركز 13، لفائدة الجولة 36، وسبق أن فاز اليونايتد 1×0 في الذهاب.

كما سيلتقي في الجولة 37 مع بورنموث بالمركز 14، وكان الشياطين قد فازوا 3×0 ذهابًا ومع تشيلسي في لقاء مؤجل من الجولة 32، وسبق أن تعادلا 1×1 في لقاء الذهاب.

وأخيرًا سيلعب مانشستريونايتد في ختام الدوري الإنجليزي الممتاز ضد فولهام بالمركز العاشر، وسبق أن فاز اليونايتد 2×1 ذهابًا، وذلك في ملعبه أولد ترافورد.

الريدز يسير بخطى ثابتة نحو المربع الذهبي

فريق ليفربول بقيادة الألماني يورجن كلوب يسير بخطى ثابتة نحو اقتحام مربع الكبار، بعد سبع مباريات متتالية لم يُهزم فيها.

وتنتظره مباريات قد تكون أسهل من خصميه نيوكاسل ومانشستر يونايتد، إذ سيقابل في الجولة 36 فريق ليستر سيتي بالمركز 16، وفاز الريدز 2×1 ذهابًا.

كما سيلعب في آنفيلد ضد استون فيلا بالمركز الثامن في الجولة 37، وكان الريدز قد فاز 3×1 ذهابًا.

وفي ختام الموسم سيلعب ضد ساوثهامتون متذيل الترتيب وأيضًا فاز الريدز بنفس النتيجة.

ولكن يجب على الريدز والألماني كلوب تحقيق الانتصارات، وانتظار إخفاق نيوكاسل ويونايتد على الأقل في مباراتين، ليضمن الوصول إلى مربع الكبار.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة