تركيا.. فرض رسوم لدخول مسجد “آيا صوفيا”

مسجد آيا صوفيا في اسطنبول _31 تشرين الأول(ديلي صباح)

camera iconمسجد آيا صوفيا في اسطنبول _31 تشرين الأول(ديلي صباح)

tag icon ع ع ع

قدم وزير الثقافة والسياحة، محمد نوري إرسوي، خلال اجتماع عقد مؤخرًا لتقييم بيانات السياحة في تركيا للأشهر التسعة الأولى من عام 2023، نظرة مفصلة حول جهود الترميم المستمرة في مسجد “آيا صوفيا” الكبير.

وخلال الجلسة، كشف إرسوي عن خطط لسياسة إدارة الزوار التي سيتم تنفيذها في “آيا صوفيا” بدءًا من 15 من كانون الثاني، بحسب ما نقلته صحيفة “ديلي صباح” التركية اليوم، الثلاثاء 31 من تشرين الأول.

وأبلغ الوزير إرسوي الحاضرين أن أعمال الترميم واسعة النطاق جارية في أقسام مختلفة من مسجد “آيا صوفيا”، مع خطط للتقدم إلى أجزاء أخرى عند اكتمالها.

وأكد أنه بناء على توصيات “يونسكو”، سيتم تنفيذ خطة لإدارة الزوار لتعزيز جودة وسلامة الزيارات مع الحفاظ على الأهمية التاريخية للموقع.

وتهدف هذه الخطوة إلى ضمان الحفاظ على مسجد “آيا صوفيا” وساحته كمواقع للتراث العالمي لليونسكو، بحسب إرسوي.

وأحد التغييرات الرئيسية التي أوضحها إرسوي، هو وضع نقاط دخول منفصلة لأغراض العبادة والسياحة.

ولن يواجه المواطنون الأتراك الذين يزورون العبادة أي تغييرات، لكن سيُطلب من الزوار الأجانب الذين يصلون بغرض السياحة والاستكشاف الثقافي دفع رسوم دخول، وهي ممارسة شائعة في العديد من أماكن العبادة الشهيرة في جميع أنحاء العالم، بحسب إرسوي.

وبشأن رسوم الدخول، قال إرسوي “لم ننته من الرسوم بعد، وسنحدد هيكل الرسوم قبل 15 من كانون الثاني 2024، وينصب تركيزنا الآن على التنفيذ الفعال لخطة إدارة الزوار”.

ومن المتوقع أن يؤدي تنفيذ سياسة إدارة الزوار إلى تبسيط تدفق الزوار وتقليل الاكتظاظ وحماية الأهمية التاريخية والثقافية لمسجد “آيا صوفيا” الكبير بحسب ما نقلته صحيفة “ديلي صباح” التركية، ولم يوضح القرار ما إذا كان السورين أصحاب الإقامات مشمولين في هذا القرار.

وأظهرت بيانات وزارة الثقافة والسياحة أن الوافدين الأجانب وصلوا إلى أكثر من 9.53 مليون في الأشهر الأربعة الأولى من 2023، بزيادة قدرها 27.5% على أساس سنوي.

واستقبلت اسطنبول، أكبر مدينة في تركيا من حيث عدد السكان، أكثر من نصف إجمالي الزوار الأجانب أي ما يقارب 4.77 مليون شخص، خلال الأربعة أشهر الأولى من العام.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة