إدلب.. مقتل رجل وإصابة طفله بانفجار لمخلفات حرب

خيام لنازحين غربي إدلب وقع قربها انفجار جسم من مخلفات الحرب- 13 من حزيران 2024 (الدفاع المدني السوري/ إكس)

camera iconخيام لنازحين غربي إدلب وقع قربها انفجار جسم من مخلفات الحرب- 13 من حزيران 2024 (الدفاع المدني السوري/ إكس)

tag icon ع ع ع

أعلن “الدفاع المدني السوري” اليوم، الخميس 13 من حزيران، مقتل رجل وإصابة طفله بجروح خطرة بسبب انفجار جسم غريب منقول من مكانه، من مخلفات الحرب، غربي إدلب.

وذكر “الدفاع المدني” أن الجسم الغريب وقع أمام خيمة العائلة في مخيم يحمل اسم “ريف حلب الجنوبي”، قرب دركوش، غربي إدلب.

وبعد الانفجار توجه فريق “إزلة مخلفات الحرب” التابع لـ”الدفاع المدني” إلى موقع الحادث، لتفقده وتأمينه.

وقال “الدفاع المدني”، إن مخاطر كثيرة تهدد حياة المدنيين في سوريا، مع استمرار حرب النظام السوري وروسيا وتبعاتها عليهم، وخاصة مخلفات الحرب التي يبقى خطرها لسنوات، ويصعب حصر النطاق المكاني الملوث بهذه الذخائر.

كما تبع الانفجار، انفجار آخر مجهول، جرى خلال اندلاع حريق بأعشاب قرب دوار الملعب في مدينة جرابلس، شرقي حلب، ولم يسفر عن إصابات.

وفي أيار الماضي، تسبب انفجار قنبلة عنقودية غربي إدلب، بمقتل طفل وإصابة ثلاثة آخرين، غربي إدلب.

وذكر “الدفاع المدني” حينها، أن انفجارًا وقع في قرية المنطار في ريف جسر الشغور، غربي إدلب، نتيجة انفجار قنبلة من مخلفات القصف على المنطقة، ما أدى لمقتل طفل وإصابة أخويه وابن عمه، بجروح خطرة جراء الانفجار.

وفي تقريره الصادر في 2 من نيسان، بمناسبة اليوم الدولي للتوعية بالألغام (يوافق 4 من نيسان سنويًا)، أوضح “الدفاع المدني” أن فرقه أجرت في 2023، 1450 عملية مسح غير تقني وحددت 531 منطقة ملوثة بالذخائر، وتخلصت من 1054 ذخيرة، منها 325 ذخيرة عنقودية، و206 مقذوفات، و181 قنبلة، و171 صاروخًا و140 قذيفة هاون، و48 فيوز، وأربعة قنابل ملقاة من الجو، بالإضافة إلى ثلاثة صواريخ موجهة، وثلاثة ألغام أرضية، ومقذوف عديم الارتداد.

ونشرت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، تقريرًا في 5 من تشرين الثاني 2023، تؤكد فيه استخدام قوات النظام السوري وروسيا، ذخائر عنقودية في بلدة ترمانين شمالي إدلب، كما نشرت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، في 4 من نيسان، تقريرًا وثقت من خلاله مقتل 3353 مدنيًا بينهم 889 طفلًا بسبب الألغام منذ عام 2011 وحتى تاريخ التقرير.

وفي الربع الأول من 2024، سجلت فرق إزالة الذخائر غير المتفجرة إجراء 301 عملية مسح غير تقني، وحددت 88 منطقة ملوثة بمخلفات الحرب، وجرى خلال هذه الفترة التخلص من 189 ذخيرة من مخلفات الحرب، منها 44 قنبلة عنقودية، و34 قنبلة، و31 صاروخًا.

اقرأ المزيد: مقتل طفل وإصابة ثلاثة آخرين بانفجار قنبلة غربي إدلب





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة