ما حقيقة تغيير المناهج الدراسية في سوريا

مدرسة ابتدائية في مدينة دوما - 22 من كانون الثاني 2024 (عنب بلدي/سارة الأحمد)

camera iconمدرسة ابتدائية في مدينة دوما - 22 من كانون الثاني 2024 (عنب بلدي/سارة الأحمد)

tag icon ع ع ع

نفت وزارة التربية في حكومة النظام اليوم، الثلاثاء 9 من تموز، وجود أي تغييرات على المناهج خلال الفترة المقبلة، بعد أن انتشرت شائعات خلال الساعات الماضية حول تغيير سيطول المناهج الدراسية في سوريا.

ونشرت الوزارة بيانًا عبر صفحتها في “فيس بوك”، أوضحت فيه أن لا تغييرات على مناهج أي مرحلة أو صف دراسي، وكذلك نشر البيان موقع مجلس الوزارء.

وقالت الوزارة، “تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي أخبار تتعلق بالمناهج التربوية، وعليه وجب التوضيح أنه لا يوجد أي تغيير”.

وتأتي الأخبار المتداولة بعد يومين من نشر نتائج امتحانات الثانوية العامة (البكالوريا)، التي تعدّ نتائجها مفصلية في مستقبل الطلاب الدراسي.

وتشكل المناهج الدراسية، وتحديدًا في الثالث الثانوي (البكالوريا) ضغطًا كبيرًا على الطلاب وذويهم، إذ ترتبط بشكل مباشر بالتخصصات الجامعية التي سيدخلها الطالب لاحقًا.

في سياق منفصل، أعلنت الوزارة، في 6 من تموز الحالي، عن رفع أسعار الكتب المدرسية بنسبة 100% لطلاب مرحلة التعليم الثانوي في سوريا، وذلك للعام الدراسي 2024-2025 بناء على قرار رئاسة مجلس الوزراء.

وأصدرت المؤسسة العامة للمطبوعات والكتب المدرسية تعميمًا إلى فروعها ومستودعاتها، يتضمن نسخة مصورة عن لوائح أسعار كتب المرحلة الثانوية للمدارس العامة والخاصة والافتراضية ومدارس المنظمات الدولية، وفق ما نقله موقع “أثر برس” المحلي.

وقال مدير مؤسسة المطبوعات، فهمي الأكحل، لـ”أثر برس”، إن “رفع سعر الكتاب يأتي بسبب ارتفاع سعر الورق وكلفة الطباعة، وكل كتب المرحلة الثانوية ارتفعت بحسب سعر وكلفة وعدد صفحات الكتاب، إذ إن تكلفة كل صفحة كتاب تبلغ 90 ليرة سورية، متضمنة أجور الطباعة وثمن الورق والكرتون لجميع كتب المرحلة الثانوية”.

مؤسسة المطبوعات نشرت لائحة مفصلة بالأسعار الجديدة للكتب، حيث أصبح على سبيل المثال سعر كتاب الفيزياء للثاني الثانوي العلمي 17300 ليرة سورية، والرياضيات 18400، واللغة العربية للثالث الثانوي 20600، وللأول الثانوي 15900.

كما أصبح سعر كتاب الجغرافيا للثالث الثانوي 19500 ليرة سورية، والكيمياء 16600، والتربية الإسلامية 12300، والهندسة للأول الثانوي 10500، والفيزياء للأول الثانوي 20900.

ووفق منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، فإن نحو 2.4 مليون طفل خارج المدرسة في سوريا.

وذكرت المنظمة في تقرير لها، في كانون الثاني الماضي، أن الإحصائية شملت جميع مناطق سوريا، ويمثل عدد الأطفال خارج المدرسة ما يقارب نصف عدد الأطفال الذين هم في سن الدراسة والبالغ عددهم 5.52 مليون طفل، وتراوحت أعمار الأطفال خارج المدارس بين 5 و17 عامًا.




مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة