الولايات المتحدة تستقبل عشرة آلاف لاجئ سوري

الولايات المتحدة تستقبل عشرة آلاف لاجئ سوري

عنب بلدي عنب بلدي
ERTGRHJ6JK7IL8L9O7Y.jpg

قالت مستشارة الأمن القومي الأمريكي سوزان رايس، إن الولايات المتحدة بصدد تحقيق هدف الرئيس الأمريكي باراك أوباما، باستقبال عشرة آلاف لاجئ سوري قبل نهاية العام المالي الحالي، في أيلول 2016.

وأعلنت رايس أنه من المقرر وصول عشرة آلاف لاجئ سوري إلى الولايات المتحدة بعد ظهر اليوم، الاثنين 29 آب.

وكانت إدارة الرئيس أوباما وعدت باستقبال عشرة آلاف لاجئ سوري قبل نهاية العام، وقبل الاجتماع الخاص بمناقشة أوضاع اللاجئين، والذي سيعقد في مقر الجمعية العامة للأمم المتحدة، في 19 أيلول المقبل.

وكانت مجموعة من المنظمات الحقوقية وجهت انتقادات للولايات المتحدة لتقصيرها في توطين لاجئين سوريين، إذ اقتصر العدد حتى أيلول 2015 على 1800 لاجئ فقط.

وتشكّل قضية اللاجئين السوريين ملفّا شائكّا وجدليًا في الانتخابات الأمريكية المقبلة، إذ يؤكد المرشح الجمهوري دونالد ترامب على ضرورة ترحيل اللاجئين من بلاده فيما لو نجح بالوصول إلى البيت الأبيض.

مقالات متعلقة

  1. كيري: اخترنا عشرة آلاف سوري لقبول لجوئهم العام الحالي
  2. الولايات المتحدة توطّن 8 آلاف سوري على أراضيها
  3. كندا تستقبل 25 ألف لاجئ سوري وتنوي قبول آخرين
  4. الأمم المتحدة تفشل في إعادة توطين اللاجئين السوريين

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية