منشورات تحذّر من مصير قادة قتلوا على جبهات حلب

منشورات تحذّر من مصير قادة قتلوا على جبهات حلب

عنب بلدي عنب بلدي
ERT56Y7UJYQTRY7U68J.jpg

مناشير ألقتها طائرات الأسد على ريف حلب الغربي- الخميس 1 أيلول (حلب اليوم)

ألقى الطيران المروحي منشورات ورقية على بلدات ريف حلب الغربي، الخميس 1 أيلول، تحتوي صورًا لقادة في صفوف المعارضة قتلوا في معارك ضد قوات الأسد في المحافظة.

واحتوت المناشير على أسماء سبعة قياديين في فصائل “الجيش الحر” و”جيش الفتح” على حد سواء، أبرزهم القائد العسكري لفصيل “جيش المجاهدين” يوسف زوعة، والذي قتل في معارك حلب الأخيرة، مطلع آب الفائت.

ووضعت إشارة “X” فوق كل صورة من القادة، وعنون المنشور بعبارة “هذا هو مصيرك”، في تهديد مباشر لفصائل المعارضة في المنطقة.

وتشهد جبهات حلب معارك عنيفة ومستمرة منذ مطلع آب وحتى يومنا هذا، ولا سيما على المحورين الجنوبي والجنوبي الغربي للمدينة، إذ تسعى قوات الأسد لإغلاق معبر الراموسة واستعادة المناطق التي تقدمت لها المعارضة قبل أسابيع.

مقالات متعلقة

  1. "جيش الفتح" يعلن مقتل 150 عنصرًا لقوات الأسد جنوب حلب
  2. المعارضة تصدّ هجومًا لقوات الأسد قرب "المدفعية الجوية" جنوب حلب
  3. "حزب الله" ينعي قياديًا ضمن صفوفه في معارك حلب
  4. معارك جنوب حلب.. والمعارضة تستعيد نقاطًا خسرتها اليوم

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية